أبو غزاله كرّم فرق مدرسة الحكمة بيروت

   
كرّم رئيس مدرسة الحكمة بيروت الخوري جان- بول أبو غزاله، فرق المدرسة ولاعباتها ولاعبيها الفائزين في البطولات والدورات الرسميّة والخاصة في الألعاب الجماعيّة والفرديّة خلال السنة الدراسيّة الحاليّة، خلال استقباله لهم في قاعة "الآباء الرؤساء" بحضور منسّق الرياضة في المدرسة يوسف نوفل والمدربين ومسؤولين تربويين.
,ألقى الخوري أبو غزاله كلمة هنأ فيها رياضيي المدرسة على تمثيلهم خير تمثيل للحكمة، والمدربين على جهودهم وعطاءاتهم وحرصهم على اكتشاف المواهب وصقلها.
وقال: "مدرسة الحكمة ومنذ نشأتها حرصت أن تكون الرياضة في صلب برامجها التربوية، وهي المدرسة الأولى التي أطلقت ناديًا رياضيًا هو قبلة الأنظار، في لبنان والعالم العربي والأسيوي، وهو النادي الوحيد في لبنان الذي يمارس لعبتين رياضيتين أساسيتين في الألعاب الجماعيّة، كرة القدّم والسلة. ونحن سنبقى أمناء على هذا الإرث الكبير وستكون مدرسة الحكمة الخزان الأساسي للنادي الأخضر الذي لن يستمر إلا من خلال أبنائه والأوفياء لتاريخه الناصع له وللبنان والرياضة فيه.
الرياضة أساس في برامجنا التربويّة، طبعًا، ولكننا نشترط معدلات مدرسيّة عاليّة لينخرط تلامذتنا في منتخبات المدرسة، لأننا نحرص على مستقبل أبنائنا وبناتنا العلميّة والثقافيّة أوّلاً.
والسفارات العرب والأجانب التي ترتبط الحكمة معها بعلاقات تربويّة وثقافيّة، تثني على النشاط الرياضي في مدرستنا ونادينا.
وطبعًا، إنّ المدرسة لن تتردد في دعم رياضييها المتفوقين وتأمين المدربين المحترفين لهم لصقل مواهبهم.
وإذ أشاد بالتعاون الفريد من نوعه في لبنان والقائم اليوم بين الحكمة وبنك "سوسيته جنرال" و"ماستر كارد"، أكدّ الخوري أبو غزاله أن نادي الحكمة سائر اليوم في خطى ثابتة واستقرار طال إنتظاره، وأنا أعد جماهير الحكمة الكبيرة والوفيّة أن الموسم الرياضي المقبل لنادي الحكمة في بطولتي كرة القدم والسلة، سيكون موسمًا مميزًا وبدأنا من اليوم الإعداد والتخطيط له من خلال استراتيجيّة فنيّة عالية المستوى.
ونحن على موعد مع استحقاقات رياضية مدرسيّة جديدة، ، آمل منكم أن تستعدّوا لها جيدًا. وكونوا على يقين أن الرياضة هي في صلب اهتماماتي التربويّة، والروح الرياضيّة تبقى الأساس لدي أكثر من النتائج.
This article is tagged in:
schools, sagesse, beirut