BREAKING NEWS |  
صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية تكشف ان إدارة باريس سان جيرمان "وبخت" النجمين كيليان مبابي ونيمار بعد الذي حصل بينهما في المباراة ضد مونبولييه     |    شبكة "أوبتا" المتخصصة في إحصاءات كرة القدم تقول ان كل مباريات المرحلة الاولى من الدوري الايطالي انتهت بفائز من دون تعادل لاول مرة في "الكالتشيو" منذ 50 عامًا لكن سبق ان حصل ذلك في مواسم 33-34 و34-35 و71-72     |    فوز جوفنتوس على ساسولو 3-0 وخسارة هيلاس فيرونا امام نابولي 2-5 في ختام مباريات المرحلة الاولى من الدوري الايطالي لكرة القدم     |    الدوري الاسباني (المرحلة الاولى): ريال بيتيس - التشي 3-0 * اتليتيكو بيلباو - ريال مايوركا 0-0 * خيتافي - اتليتيكو مدريد 0-3     |    تعادل ليفربول مع كريستال بالاس 1-1 في ختام مباريات المرحلة الثانية من الدوري الانكليزي لكرة القدم

الاعلان عن رعاية XXL لبطولة كرة السلة

February 22, 2017 at 16:50
   
تم الاعلان رسمياً عن رعاية شركة "أبي رميا اخوان"لبطولة لبنان للدرجة الأولى (رجال) لكرة السلة، خلال المؤتمر الصحافي الحاشد الذي عقد ظهر الأربعاء في فندق "ريجنسي بالاس" (ادما).
تقدّم الحضور رئيس اللجنة الاولمبية جان همام، رئيس اتحاد كرة السلة بيار كيخيا، نائبه رامي فواز، امين عام الاتحاد المحامي شربل ميشال رزق، أعضاء الاتحاد ياسر الحاج وجورج صابونجيان وطوني خليل، أمين عام اتحاد الكرة الطائرة وليد القاصوف ورجال الصحافة والاعلام.
بداية النشيد الوطني اللبناني فكلمة ترحيبية من عريف الحفل المحامي رولان حردان جاء فيها "لقد انخرطت الشركة الراعية في مسار دعم الرياضة اللبنانية منذ عقود وباتت الداعمة الاولى للرياضة البنانية لا سيما رعاية اتحادات الكرة الطائرة وكرة القدم وكرة السلة وغيرها".
ثم القى مدير عام الشركة الراعية ميشال ابي رميا كلمة جاء فيها" نؤمن أنّ حبّةً صغيرةً تشمخ في أرض خصبة إن أحيطت بالرعاية والاهتمام، نؤمن بوطن ركنه الإنسان المبدع، وبلبنان واحد تجمع أبناءه روح التعاون والتواصل والجماعة الواحدة.
وهذه الروح تـنمّيها الرياضة التي تصهر اللاعبين في باقة واحدة، لذلك كان رهاننا وخيارنا على دعم الرياضة والاتّحادات الرياضية، ونحن من أوّل الشركات التي دعمت الرياضة والاتّحادات، بدءاً بالألعاب الجماعية من الكرة الطائرة ومن ثم الى السلّة إلى كرة القدم وكرة الصالات وكذلك بدعم اتّحادات الألعاب الفردية وأندية عديدة ورياضيين بالعشرات.
وكسبنا الرهان لأنّ أكثر من ناد حقّق النتائج المرجوّة، وانصهر اللاعبون في فرق محترفة همّها رفع اسم وطننا الغالي عالياً وتحقيق أحلام وإنجازات فريدة.
وإنّ دعمنا اليوم للإتّحاد اللبناني لكرة السلة، إن في رعاية بطولة لبنان، أو المنتخب الوطني الذي يخوض سباقاً نحو بطولات عالمية ينتظرها الجمهور الرياضي، نابع من ايماننا بالشباب الذين يشكّلون الأمل بمستقبل مشرق.
إنّ ثقتنا بالاتّحاد وبخططه الرياضية جعلتنا نعقد العزم على الاستثمار في البطولات والمنتخب الوطني لأمد طويل بدأناه باتّفاق يمتدّ لسنة على أن يجدّد لسنوات ثلاث متتالية، فنحن لا نقيس بمقياس الربح والخسارة بل بتطوير قطاع رياضي وروح الشباب المندفع، وربحنا يتحقّق بالحفاظ على مستوى فنّي مميّز والارتقاء بالفرق اللبنانية إلى مصاف الفرق القارية والعالمية المتألّقة.
يبقى أن ندرك أنّ مجد لعبة كرة السلّة لا يتحقّق بدون جمهور شغفه اللعبة والفرق اللبنانية المتألّقة، التي تسعى لتحقيق أحلام كبيرة، وبدون احتضان إعلامي يبرز جمال اللعبة تقنياً وعطاء اللاعبين فنيّاً ويسهم في تطوّر مستمر عبر تعليق أو انتقاد، فالصحافة المرئية التي تنقل الأحداث الرياضية والمسموعة التي تناقش وتعلّق والمكتوبة التي تدوّن بحروفها المصقولة عطاءات الفرق اللبنانية والاتّحاد اللبناني، لها الدور الأكبر في انتشار اللعبة وزرعها في قلب الجمهور والنشء لقيام أجيال وأجيال تنمّي المواهب الرياضية. بدونكم ايّها الصحافيون الرياضيون تبقى الألعاب باهتةً، فأنتم كمن يخرج الذهب من الأرض ليضفي عليه شعاعاً باهراً، فالشكر لكم لتعبكم وسهركم ومرافقتكم للألعاب الرياضية في تألّقها وسعيكم إلى إعادة أمجادها وانتصاراتها، وأملنا أن تتعاملوا دوماً كما تعوّدنا عليكم باحتراف وموضوعية مع الأحداث الرياضية، واسمحوا لي هنا أن أشكر شركة New Look Production بشخص مديرها الصديق بودي معلولي.
أخيراً ايماننا بالمنتخب جعلنا نؤازره في بطولة غرب آسيا وننتظر الآتي القريب، ونحن نعلم أنّنا نقاوم عدم الاستقرار في المنطقة برهاننا الرابح على الشباب الذين يشكّلون أمل لبنان، ودعمنا لا يرتبط ببطولة لبنان بل يمتدّ على صعيد الوطن، إلى آسيا نحو بطولة العالم.
مشوارنا ليس آنياً لسنة أو اثنتين لا بل يمتدّ نحو أهداف كبرى، نحو بطولات عديدة حتّى تحقيق حلم كبير هو المشاركة في بطولة العالم حتّى الانتصار.
بدوره، تحدث رئيس اتحاد كرة السلة بيار كيخيا، فقال "ارحب بالحاضرين وبالصديق جان همّام ولقد استرجعنا رعاية شركة ابي رميا اخوان  لبطولة كرة السلة التي باتت تسميتها بطولة لبنان "اكس اكس ال اينرجي" للدرجة الاولى - رجال. وكرة السلة باتت رمزاً من رموز لبنان ونحن بحاجة الى الرعاية الخاصة وليس فقط مساعدات من الدولة. والصديق ميشال ابي رميا يؤمن بالرياضة وبكرة السلة وهدفنا ان نكبر وننمو معاً في شراكة أبدية وأزلية. واود ان اشكر اعضاء الاتحاد على مجهودهم".
ودعا كيخيا رجال الصحافة والاعلام الى التعاون لاعطاء التسمية الجديدة للبطولة حقها "فالقطاع الخاص عامل تطور".
ورداً على سؤال قال ابي رميا "نؤمن بالوطن وبرئيس الجمهورية العماد ميشال عون وبالرياضة وتطورها (رددها مرتين)".
وحول سؤال بالنسبة لبطولة آسيا اجاب كيخيا "الاتحاد الآسيوي ملتزم بمعايير الاتحاد الدولي للعبة "فيبا" ونحن ملتزمون بتطبيق هذه المعايير".
وفي الختام أقيم حفل غداء على شرف الحاضرين.
This article is tagged in:
XXL, LEBANESE FEDERATION, basketball