BREAKING NEWS |  
المدير الفني لليفربول الالماني يورغن كلوب يقول ان الهدف الذي سجله محمد صلاح في مرمى نابولي "لا يصدق"     |    تأهل إلى دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا كل من: بوروسيا دورتموند وأتلتيكو مدريد (المجموعة الاولى)، برشلونة وتوتنهام (الثانية)، باريس سان جيرمان وليفربول (الثالثة)، بورتو وشالكه (الرابعة)     |    دوري أبطال أوروبا (الجولة السادسة - المجموعة الرابعة): شالكه - لوكوموتيف موسكو 1-0 * غلطة سراي - بورتو 2-3     |    دوري أبطال أوروبا (الجولة السادسة - المجموعة الثالثة): ليفربول - نابولي 1-0 * النجم الأحمر - باريس سان جيرمان 0-1     |    دوري أبطال أوروبا (الجولة السادسة - المجموعة الثانية): برشلونة - توتنهام 1-1 * إنتر ميلان - ايندهوفن 1-1     |    دوري أبطال أوروبا (الجولة السادسة - المجموعة الأولى): موناكو - بوروسيا دورتموند 0-2 * كلوب بروج - أتلتيكو مدريد 0-0
Banner

خسارة ثقيلة لمنتخب الشابات الكروي في تصفيات آسيا

November 7, 2014 at 19:23
   
فقد منتخب لبنان للشابات دون 19 سنة في كرة القدم حظوظه في بلوغ نهائيات كأس آسيا 2015 إثر خسارته الثقيلة امام نظيره الأوزبكي 0-7 (الشوط الأول 0-3) في المباراة التي جمعتهما يوم الجمعة على ملعب البتراء في عمان ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى للتصفيات التي تستضيفها الأردن.
سجل لأوزبكستان نوديرا مويدينوفا ثلاثية (29 و45+3 و83) وسابينا كودراتوفا ثلاثية ايضاً (33 و49 و79) ومفتونا شويموفا (90+4).
وكان لبنان استهل مشواره في التصفيات بخسارة امام الأردن بثلاثية نظيفة فبقي رصيده خالياً من النقاط لتتلاشى آماله في التأهل، فيما اقترب اوزبكستان من حجز مقعد له في النهائيات بعدما رفع رصيده إلى ست نقاط من فوزين متتاليين على الهند ولبنان. ويتأهل متصدر المجموعة إلى كأس آسيا التي ستقام في تشرين الثاني من العام المقبل بالصين.
وتأثرت اللاعبات اللبنانيات بالإرهاق بعد أقل من 48 ساعة على خوضهنّ المباراة الأولى امام الأردن، إضافة إلى غياب قلب الدفاع آية الجردي بسبب الإصابة، كما أجبرت المدربة هبة الجعفيل على إجراء ثلاث تبديلات إضطرارية إثر إصابة لاعبة الوسط آية جمال الدين في انفها ما استدعى نقلها إلى المستشفى، والمدافعة رنا المقداد وحارسة المرمى هبة المقلي.
وظهر الفارق الشاسع في المستوى بين الطرفين إذ ضمت تشكيلة أوزبكستان 7 لاعبات من المنتخب الأول للسيدات، فيما خاض لبنان ثانية مبارياته الرسمية بعدما أبصر النور في تموز الماضي.
وحاول لبنان الصمود بوجه الهجمات الأوزبكية على مرماه ونجح بذلك في نصف الساعة الأولى من المباراة، لكنّ المنطق فرض نفسه في النهاية وعكست نتيجة المباراة الهوة الكبيرة بين المنتخبين.
ويختتم لبنان مشاركته في التصفيات بمباراة هامشية بمواجهة الهند يوم الأحد القادم على الملعب عينه، قبل أن يعود إلى بيروت في اليوم التالي.
Banner