BREAKING NEWS |  
الصين لن تستضيف معظم الاحداث الرياضية في الفترة المتبقية من العام 2020 كجزء من الاجراءات لوقف تفشي فيروس كورونا في ضربة محتملة لاستضافة جولات في بطولة العالم للفورمولا 1 ودورات التنس     |    الأهلي المصري يتعاقد مع طاهر محمد طاهر، مهاجم المقاولون العرب والمنتخب الأولمبي، لخمسة أعوام، بحسب ما أعلن أمير توفيق مدير التعاقدات     |    الدوري الإيطالي (المرحلة 31): سبال - أودينيزي 0-3 * هيلاس فيرونا - انتر ميلان 2-2     |    الدوري الإسباني (المرحلة 35): ريال مايوركا - ليفانتي 2-0 * إيبار - ليغانيس 0-0 * اتليتيكو بيلباو - اشبيلية 1-2     |    الدوري الإنكليزي (المرحلة 34): استون فيلا - مانشستر يونايتد 0-3 * إيفرتون - ساوثمبتون 1-1 * بورنموث - توتنهام 0-0

فضيحة الفضائح: لاعبون قبضوا لتمثيل منتخب لبنان!

May 24, 2020 at 8:27
   
يبدو ان القرار الذي اتخذه الاتحاد اللبناني لكرة السلة بإتاحة الوصول إلى المعلومات المالية الخاصة به امام الصحافيين المنتمين إلى نقابتي الصحافة والمحررين، وذلك إظهارا للشفافية المطلقة للاتحاد، سيكشف اموراً كثيرة تتعلق بلاعبين شاركوا مع المنتخب الوطني في استحقاقات مختلفة، ومنهم من قبض بدلات مالية لخوض تلك الاستحقاقات، وهو ما يشكل "فضيحة" قد تقضي على من لم يقبل بخدمة بلده إلا مقابل تقاضي مبالغ طائلة، كما قد يشكل إحراجا لمن وافق على دفع تلك الاموال خصوصاً ان المنطق يفرض على اللاعبين الذين يتم اختيارهم لتمثيل المنتخب الوطني ان يلبوا النداء وفي حال تخلفهم (‘لا في حال الإصابة) يتم إيقافهم عن اللعب في الدوري المحلي وهو حق متاح للاتحادات المحلية!
وبعد تقدم موقع "ملاعب" بطلب رسمي إلى الاتحاد اللبناني لكرة السلة بالحصول على كامل المعلومات عن اللاعبين الذين تقاضوا بدلات مالية من الاتحاد تتضمن مصروف الجيب (أمر مقبول ومطلوب) والمكافآت (في حال إحراز الالقاب) وغيرها خلال تمثيل المنتخب الوطني في استحقاقات عربية وآسيوية ودولية، (من العام 2010 وحتى اليوم بسبب عدم وجود قيود عن الموضوع قبل ذلك التاريخ) تبيّن ان هناك بعض اللاعبين الذين تقاضوا مبالغ كبيرة (يتحفظ موقع ملاعب عن ذكر الاسماء حالياً) ومنهم من وصلت قيمة الاموال التي تقاضوها إلى اكثر من مئة الف دولار اميركي للعب بإسم لبنان، ومنهم من قبض مبالغ قبل موعد بطولات لم تحصل، ولم يرد تلك المبالغ ابداً ومنهم من قبض مبلغا ثم اعاده ناقصا مثلا، ومنهم من ساوم وناور لتسفير عائلته معه على حساب الاتحاد وهي أمور حصلت ووردت في بعض محاضر جلسات الاتحاد كما قال احد الاعضاء لموقعنا... وتسألون لماذا العجز المالي في معظم الاتحادات السابقة!
والسؤال هل يدرك هؤلاء ان كشف هذه الامور "المعيبة" و"الخطيرة" سيجعلهم يخسرون الكثير الكثير من صورتهم التي اعتقدوا انها لا تمس، ومن طموحهم للوصول إلى حيث يخططون، وقد يخسرون كل شيء فجأة ومن دون مقدمات.
يقول المثل اللبناني "إذا ابتليتم بالمعاصي فإستتروا" كما يقول مثل أخر "يللي استحوا ماتوا" فهل يستحي بعض هؤلاء أو يعتبرون "ان الدني عم تشتي"؟! 
هذا ما حصل في كرة السلة، فهل سيتيح اتحاد كرة القدم للصحافة الوصول إلى المعلومات المالية فيه لنكتشف مثل هذه الامور؟