BREAKING NEWS |  
هيئة الإذاعة الربريطانية BBC تختار الفرنسي تييري هنري افضل مهاجم اجنبي في تاريخ الدوري الانكليزي الممتاز     |    جوفنتوس الايطالي مستعد لتقديم عرض لريال مدريد الاسباني بقيمة 100 مليون يورو لضم المدافع الفرنسي رفايل فاران     |    الاتحاد الاوروبي لكرة القدم يكشف عن تميمة نسخة 2020 من كأس الأمم الاوروبية المسماة "سكيلزي" على شاشة ملعب يوهان كرويف قبل مباراة هولندا والمانيا ضمن التصفيات     |    دعوة مصرية للرئيس الليبيري جورج ويا والنجمين العاجي ديدييه دروغبا والكاميروني صامويل ايتو للمشاركة في قرعة نهائيات كأس الأمم الافريقية لكرة القدم     |    نتائج مباريات الـ NBA: تورونتو - تشارلوت 114-115 * نيو اورليانز - هيوستن 90-113 * بوسطن - سان انطونيو 96-115 * غولدن ستايت - ديترويت 121-114 * لايكرز - ساكرامنتو 111-106     |    الرومانية سيمونا هاليب (2) إلى الدور الرابع لتنس ميامي للسيدات بفوزها على السلوفينية بولونا هيركوغ 7-5 و6-7 و6-2     |    الصربي نوفاك ديوكوفيتش إلى الدور الرابع لتنس ميامي بفوزه على الارجنتيني فيديريكو دلبونيس 7-5 و4-6 و6-1     |    تصفيات كأس الأمم الاوروبية لكرة القدم: بولونيا - لاتفيا 2-0 وسلوفينيا - مقدونيا 1-1 و اسرائيل - النمسا 4-2 (المجموعة السابعة) * كازاخستان - روسيا 0-4 وسان مارينو - اسكتلندا 0-2 وقبرص- بلجيكا 0-2 (المجموعة التاسعة)     |    تصفيات كأس الأمم الاوروبية لكرة القدم: هولندا - المانيا 2-3 وايرلندا الشمالية - بيلاروسيا 2-1 (المجموعة الثالثة) * ويلز - سلوفاكيا 1-0 والمجر - كرواتيا 2-1 (المجموعة الخامسة)     |    تقارير صحافية اوروبية تشير إلى نية مانشستر يونايتد ضم المدافع السنغالي كاليدو كوليبالي من نابولي الايطالي مقابل 130 مليون جنيه استرليني
Banner

بيتر خليفة نجاح لبناني على خطى كبار الوكلاء

March 9, 2019 at 7:43
   
عاد مدرّب كرة القدم بيتر خليفة من مدريد في رحلة عمل استغرقت أياما، ومعه اتّفاقات تعاون مع نادي ليغانيس الواقع في محافظة مدريد الكبرى، ليكون كشّاف مواهب كروية.
ابن مدينة جبيل يحمل الجنسية السويدية ويقيم منذ أعوام في مدينة لارنكا القبرصية حيث مقرّ عمله.
يشرف الشاب النشيط على فريق أومونيا (تحت 12 عاما) إضافة إلى امتلاكه أكاديميةSuperior Squad التي تحوّلت من مجموعة لاعبين صغار إلى مدرسة كروية بامتياز.
بيتر خليفة ابن الـ 29 عاما آمن بمواهب الأولاد الصغار، فأسس أكاديميته في لبنان، ومعهم حصد ميداليات على مختلف أنواعها في قبرص وإسبانيا لينتشر إسم المدرسة الكروية في أكثر من دولة أوروبية.
حتى الآن لم نسرد إنجازاته في لبنان، لأنّها غائبة إلى حدّ كبير، وهذا ليس جديدا أن ينجح اللبناني في وطن الاغتراب فقط.
يتقن عمله تماما مثل إتقانه للغتين الإنكليزية والسويدية. عمل جاهدا لاسترداد عربيته ولو من دون أن يكتبها ولا عجب أن يتحدّث قريبا الإسبانية نسبة لزياراته المتكرّرة إلى مدريد.
في المحصلة لافت جدّا التألّق اللبناني الفردي، في حين يغيب الاحتراف عن كرتنا المحلّية، على أمل استغلال واستثمار مواهبنا في شتّى المجالات الرّياضية مستقبلاً..
This article is tagged in:
football, coach, academy
Banner