BREAKING NEWS |  
روسيا تحرز كأس العالم للناشئات في كرة اليد بفوزها على المجر 29-27 وكوريا الجنوبية ثالثة بفوزها على السويد 34-27     |    تعادل فانسيا مع اتليتيكو مدريد 1-1 وفوز اتليتيكو بيلباو على ليغانيس 2-1 في ختام مباريات المرحلة الاولى من الدوري الاسباني     |    ليفربول يحقق فوزه الثاني في الدوري الانكليزي على حساب مضيفه كريستال بالاس بنتيجة 2-0 في ختام مباريات المرحلة الثانية

جهاد سلامة وزيراً للشباب والرياضة؟

May 27, 2018 at 11:10
   
نشرت جريدة "صدى البلد" اللبنانية تحت عنوان "جهاد سلامة وزيراً للشباب والرياضة؟" ما ياتي:
على الرغم من كثرة الترشيحات والاسماء التي يتم تداولها لتولي حقيبة الشباب والرياضة في الحكومة الجديدة، وبينها اسماء رشحت نفسها،وأخرى يتم التداول بها، كشفت مصادر متابعة للموضوع ان كل ما يتم تداوله من اسماء بعيد كل البعد عن الواقع، وان الحقيبة التي كانت تعطى كجائزة ترضية إلى بعض الجهات السياسية، سيتم تصنيفها كحقيبة سيادية بالنسبة إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والتيار الوطني الحر الذي يملك تصوراً شاملاً للقطاع الرياضي اللبناني وكيفية النهوض به وجعله قادراً على منافسة ابرز الدول العربية والآسيوية المتقدمة رياضياً، خصوصاً أن مسؤول الرياضة في التيار المحاضر الاولمبي جهاد سلامة هو أحد ابرز الإداريين الرياضيين في لبنان، وهو من الذين حاربوا الفساد في الوسط الرياضي لفترة طويلة كما هو عراب اتحادات ولجان اولمبية عدة، إضافة إلى ان لجنة الرياضة في التيار هي من انجح وانشط اللجان العاملة فيه.
وفي معلومات خاصة لـ "صدى البلد" ان الاتجاه في التيار هو لطلب ان تكون الحقيبة المذكورة من حصته أو من حصة رئيس الجمهورية، وان التيار يعتبر انه قادر على القيام بقفزة نوعية في الحياة الرياضية اللبنانية، كما يملك مشاريع قوانين (حضّرها سلامة وفريق عمله) يمكن تقديمها إلى المجلس النيابي ستنقل الرياضة اللبنانية في حال اعتمادها، إلى مكان ومستوى أخر، إن على صعيد إيجاد المداخيل المالية للقطاع الرياضي او لتطوير الرياضة الاهلية والمدرسية والجامعية وعمل الجمعيات الكشفية والشبابية، كما تطبيق خطة جاهزة لتحضير المنتخبات الوطنية فنياً والإشراف عليها مباشرة، كما لإكتشاف المواهب الرياضية المحلية وصقلها بالطريقة المحترفة وصولاً غلى ميدالية اولمبية.
تضيف المعلومات، ان الثقة الحزبية بسلامة اضافت إلى مسؤولياته الرياضية مسؤولية قطاع الشباب في التيار الذي نجح في إعادة البريق اليه في فترة قياسية، وهو ما عده المراقبون "بروفة" قبل تسليم الرجل حقيبة الشباب والرياضة، كما ان رئيس التيار جبران باسيل المح في احد الاجتماعات الحزبية إلى ذلك، امام عدد كبير من الكوادر الحزبية، فهل يتم لمرة واحدة في تاريخ الوزارة منحها لمن يستحق، والقادر على إدارة القطاع بطريقة محترفة؟
This article is tagged in:
other news, ministre