BREAKING NEWS |  
تعادل ليل مع نانت 1-1 وخسارة نيس امام ميتز 0-1 في المرحلة 15 من الدوري الفرنسي لكرة القدم     |    الدوري الالماني (المرحلة 13): بايرن ميونيخ - ارمينيا بيليفيلد 1-0 * فولفسبورغ - بروسيا دورتموند 1-3 * كولون - بروسيا موينشنغلادباخ 4-1 * بوخوم - فرايبورغ 2-1 * هرتا برلين - اوغسبورغ 1-1 * غرويتر فورت - هوفنهايم 3-6     |    الدوري الايطالي (المرحلة 14): ايمبولي - فيورنتينا 2-1 * سمبدوريا - هيلاس فيرونا 3-1 * جوفنتوس - اتالانتا 0-1 * فينيزيا - انتر ميلان 0-2     |    الدوري الاسباني (المرحلة 15): فياريال - برشلونة 1-3 * فالنسيا - رايو فاليكانو 1-1 * ريال مايوركا - خيتافي 0-0 * ديبورتيفو الافيس - سلتا فيغو 1-2     |    الدوري الانكليزي (المرحلة 13): برايتةن - ليدز يونايتد 0-0 * نوريتش سيتي - وولفرهامبتون 0-0 * ارسنال - نيوكاسل يونايتد 2-0 * ليفربول - ساوثمبتون 4-0 * كريستال بالاس - استون فيلا 1-2     |    بالميراس البرازيلي يحرز لقب كأس ليبرتادوريس الاميركية الجنوبية في كرة القدم بفوزه في النهائي على مواطنه فلامنغو 2-1 بعد وقت إضافي

من "يسرق" موجودات نادي الحكمة الرياضي؟

September 10, 2013 at 8:07
   
يوماً بعد يوم تتأكد نظرية ان الهجمة على نادي الحكمة بيروت من قبل الجهة التي "شيّعت" انها تدعمه وستدعمه لفترة طويلة، لم تكن إلا سياسية – انتخابية بإمتياز، خصوصاً بعد توقف دفع الرواتب للاعبين والجهازين الفني والطبي مباشرة بعد تأجيل الانتخابات النيابية (دفعت قبل اسبوعين رواتب ثلاثة لاعبين هددوا بالانتقال إلى فرق اخرى)، لتتكشف حقيقة ان لا عقود إعلانية مع شركات راعية ولا ميزانية مفتوحة ولا من يحزنون، حتى ان شعار إذاعة "لبنان الحر" الذي قيل انه كان سبب المشكلة لم يوضع على قمصان اللاعبين مع العلم ان تلك الجهة الراعية استقطبت أكثرية في اللجنة الإدارية المجمدة قضائياً وكانت تملك "القرار"!!!
أخر فصول الهجمة على الحكمة برزت مع المعلومات التي تحدثت عن فك شاشات الإعلانات الالكترونية التي ركبت على جوانب ملعب النادي الرياضي غزير المعتمد من قبل الحكمة والذي يحتضن مباريات الفريق والتي كلفت النادي نحو 80 الف دولار اميركي (كان يتوقع ان ترد عليه نحو 200 الف دولار من الإعلانات سنوياً)، تلك الشاشات التي كان ثمنها ضمن الميزانية التي قدمت إلى فريق عمل رجل الاعمال وديع العبسي عندما جاء ينتشل النادي من الاهمال، ولم تعرف حقيقة فكها وما إذا كان من قيل انه قدمها إلى النادي في إطار "الدعم" قد استردها وهذا يعني امراً من ثلاثة:
- ان من قدمها إلى النادي قبل الانتخابات النيابية يريد استردادها بعد تأجيل الانتخابات وهذا يؤكد من دون لبس الهجمة السياسية على النادي، وان من ادعى حرصه على النادي وعلى استمراريته، أخر همه هذه الامور ولم يكن حماسه للنادي  إلا مرحلياً خصوصاً ان هذه الشاشات تؤمن للنادي مدخولاً ثابتاً!
- ان من استرد هذه الشاشات يدرك ان معركته في النادي خاسرة فأستبق الانتخابات الحكماوية (25 ايلول أو 5 تشرين الاول) واسترد ما يعتبره ملكاً له فيما في الحقيقة هو ملك للنادي.
- هناك من يستفيد من الوقت الضائع في النادي لـ "يسرق" ممتلكاته وموجوداته. وفي هذا الإطار، على من "يحب" النادي فعلاً من ايلي مشنتف وجان الحشاش إلى الاعضاء الاربعة (الذين طبلوا وزمرّوا حباً للنادي ودفاعاً عنه) ومدرسة الحكمة في الاشرفية، التحرك لاسترداد ممتلكات النادي فهي ملك له إلا إذا اراد من فكها أو استردها التأكيد لجمهور الحكمة والرأي العام الرياضي ان ما كان قبل الانتخابات النيابية ليس كما بعد تأجيلها..!؟
في معلومات خاصة لموقع "ملاعب" ان هناك شكوى في هذا الإطار قدمت امام فصيلة غزير، وانه تم استدعاء سائق الشاحنة التي نقلت الشاشات من الملعب إلى مكان مجهول (بعد اخذ رقم لوحتها) والاستماع اليه حيث أعطى اسماء من طلبوا منه فكها ونقلها ولا تزال القضية مفتوحة امام النيابة العامة في جبل لبنان وستشهد تطورات قريباً.
This article is tagged in:
stadium, sagesse, club, basketball