BREAKING NEWS |  
الدوري الاسباني (المرحلة 9): ليفانتي - خيتافي 0-0 * ريال سوسييداد - ريال مايوركا 1-0     |    الدوري الايطالي (المرحلة 8): سبيزيا - ساليرنيتانا 2-1 * لازيو - انتر ميلان 3-1 * ميلان - هيلاس فيرونا 3-2     |    الدوري الفرنسي (المرحلة 10): باريس سان جيرمان - انجيه 2-1 * ليون - موناكو 2-0 * كليرمون فوت - ليل 1-0     |    الدوري الالماني (المرحلة 8): هوفنهايم - كولون 5-0 * بروسيا دورتموند - ماينتس 3-1 * فرايبورغ - لايبزيغ 1-1 * اينتراخت فرانكفورت - هرتا برلين 1-2 * غرويتر فورث - بوخوم 0-1 * يونيون برلين - فولفسبورغ 2-0 * بروسيا موينشنغلادباخ - شتوتغارت 1-1     |    الدوري الانكليزي (المرحلة 8): برينتفورد - تشيلسي 0-1 * واتفورد - ليفربول 0-5 * مانشستر سيتي - بيرنلي 2-0 * ليستر سيتي - مانشستر يونايتد 4-2 * استون فيلا - وولفرهامبتون 2-3 * ساوثمبتون - ليدز يونايتد 1-0 * نوريتش سيتي - برايتون 0-0

لبنان يستعد لمواجهة سوريا في تصفيات المونديال

October 11, 2021 at 8:47
   
يبدو الجهاز الفني لمنتخب لبنان لكرة القدم بقيادة التشيكي ايفان هاشيك مرتاحًا لما أظهره اللاعبون من روح جماعية واصرار وبذل مجهود ملحوظ في مباراتهم أمام العراق في الدوحة، ويبنون عليه تفاؤلاً استعداداً للقاء سوريا ضمن الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم "قطر 2022".
ويلتقي لبنان مع سوريا على استاد الملك عبدالله الثاني في العاصمة الأردنية عمّان عند الساعة 19.00 من مساء الثلثاء 12 تشرين الأول الجاري.
ويحمل اللبنانيون في جعبتهم نقطتين من تعادلين وخسارة، في مقابل نقطة يتيمة للسوريين من أصل 9 ممكنة، إثر خسارتين أمام إيران وكوريا الجنوبية وتعادل مع الإمارات على الأرض الأردنية.
وبعدما قارع منتخب لبنان نظيره العراقي القوي الشكيمة واقتنص منه نقطة خارج أرضه، بفضل تماسك أدائه وتوازن في وظائف الخطوط وأدوارها، ما جعل النتيجة مقبولة وواعدة عموماً مقارنة بالوضع الميداني.
ويدرك الجهاز الفني واللاعبون تصميم السوريين وتطلّعهم إلى فوز يحيي آمالهم في المنافسة، لذا يتم التعامل مع المجريات وحلقات التحضير وفق ظروفها. وقد ثبتت نجاعة هذا الخيار في اللقاء أمام العراق وتجلّت بانضباط دفاعي عماده اليقظة الدائمة والتركيز والتماسك واندفاع هجومي متزنٍ متى كان ذلك متاحاً ومناسباً من دون فوضى. وبالتالي يبقى المطلوب النسج على هذا المنوال والاستبسال في موقعة يعتبرها السوريون مصيرية.
وعاد المنتخب السوري الى عمّان السبت آتيًا من كوريا الجنوبية حيث خسر الخميس بهدف في مقابل اثنين. وكان عسّكر في دبي وتعادل ودياً مع الصين (1-1) قبل توجهه إلى أولسان للقاء نظيره الكوري. كما سبق وتعادل مع الإمارات بهدف لكل منهما في القويسمة بعد تعثره إفتتاحاً أمام إيران على أرضها (0-1). ويجزم مدرّبه نزار محروس بعد الخسارة المؤلمة في كوريا أن "اليأس غير موجود البتة. نحن مصممون على التعويض، ولا مجال للتساهل"، لافتاً إلى أن منتخبه سقط "بسبب أخطاء فردية أمام فريق يمتاز بتنظيم عالٍ ويؤدّي كرة سريعة".
ومساء الأحد، خاض منتخب لبنان مرانه الميداني الثاني في الأردن على ملعب خريبة السوق، على أن يتدرّب الإثنين على ملعب المباراة.
ويعقد الاجتماع الإداري – الفني التمهيدي الخاص بالمباراة قبل ظهر الإثنين بواسطة تقنية الاتصال المرئي. كما يقام المؤتمر الصحافي الرسمي في ستاد الملك عبدالله الثاني، ظهراً.
ويقود المباراة طاقم حكام أسترالي مؤلّف من جيمس كريستوفر بيث وأنطون شيتينن وجورج لكرنديس وآدام جونسون باريرو. ويراقبها القيركيزي كامل توكاباييف.
This article is tagged in:
world cup, syria, lebanon, football