BREAKING NEWS |  
رئيس الوزراء الياباني وشيهيده سوغا يقول ان الالعاب الاولمبية قد تقام من دون حضور الجماهير في حال تفاقم الاوضاع الصحية في البلاد بسبب جائحة كورونا     |    نتائج الدور الثاني من "البلاي اوف" للدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة: فيلادلفيا سفنتي سيكسرز - اتلانتا هوكس 96-103 (تأهل اتلانتا 4-3 من أصل سبع مباريات)     |    نتائج مسابقة كأس العرب تحت 20 سنة في كرة القدم: المغرب - طاجيكستان 6-1 * الإمارات - جيبوتي 8-0 (المجموعة الثانية)     |    نتائج مسابقة كأس العرب تحت 20 سنة في كرة القدم: مصر - النيجر 2-0 * الجزائر - موريتانيا 1-0 (المجموعة الاولى)     |    فوز سلطنة عمان على الصومال 2-1 وتأهلها إلى نهائيات كأس العرب لكرة القدم التي تستضيفها قطر     |    نتائج الجولة الثالثة من الدور الاول لمسابقة "كوبا اميركا": البيرو - كولومبيا 2-1 * فنزويلا - الإكوادور 2-2 (المجموعة الثانية)     |    تأهل ايطاليا وويلز إلى الدور الثاني من بطولة امم اوروبا بفوز الاولى على الثانية 1-0 وفوز سويسرا على تركيا 3-1 ضمن المجموعة الاولى     |    نتائج الدور الثاني في "البلاي اوف" للدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة: بروكلين نتس - ميلووكي باكس 111-115 بعد وقت إضافي (تاهل ميلووكي لفوزه 4-3 من أصل 7 مباريات)     |    نتائج ذهاب الدور نصف النهائي لدوري ابطال افريقيا: الترجي (تونس) - الاهلي (مصر) 0-1 * الوداد (المغرب) - كايزر تشيفس (جنوب إفريقيا) 0-1     |    نتائج الدور الاول لبطولة أمم اوروبا في كرة القدم: اسبانيا - بولونيا 1-1 (المجموعة الخامسة) * المجر - فرنسا 1-1 والمانيا - البرتغال 4-2 (المجموعة السادسة)

أقزام في بلد العمالقة

June 8, 2021 at 5:54
   
لا شكّ في أن المقصود ليس قامة الجسد، لكن قامة الروح ومستوى نضج الفِكر الرياضي لدى بعض المسؤولين في قطاع الرياضة لسخف نواياهم المليئة بالأنكاد البدائية، وأحلام العَظمَة التي تسْكن صُدورهم الضيّقة، والشخصانية المحيّرة، والهامة الفارغة التي تتحدى عُقَد العمالقة والعجز ألذي يُهيمن على كيانهم وتحكّم كل مظاهر سلوكهم.
لا تظنن أن من يغفل أو يتجاهل الحقائق المطروحة في العلن لا تجدي نفعاً، والخبث في إهمال آراء أحرار الكلمة الصريحة والمواقف المُعلنة ستلاحق ضمير كل مخالف حتى مضجعه لتبيان الحقيقة للناس، في التجاهل جُبن، وفي الصراحة راحة ضمير، والمواجهة بحقائق الملفات الموثقة أمام العدل لا بد أن تظهر نتائجها ولو بعد حين.
صدَق الإمام علي عليه السلام حين قال : "لا تموت النفس الخبيثة حتى تسئ الى من أحسن أليها". والنفس الخبيثة تبقى خبيثة لأن القلب أسود والنفس حاسدة والحقد دفين في الباطن.
أجراس الصالات وصفّارات الملاعب بدأت تصدح، وبعض المسؤولين البلداء نيام في ثبات عميق، تشدّ اللحف فوق أجسادها، يرتجفون خوفاً من إنحيازهم عن الخطّ المبطّن المرسوم لهم مسبقا، والرياضيون في إنتظار يقظة الوكلاء لبدء الحركة والنشاط. فوزارة الصحّة في لبنان فعلت المستحيل ولا تزال، لإنقاذ المواطنين من وباء كورونا، "ألم يحن الوقت لإنقاذ لبنان الرياضي من وباءه"؟
عندما يتسلّم شخص منصبا معينا، التهنئة لا تكون في البداية إنما لاحقا. ولسوء التقدير، بدأت التهاني من البداية أي من اليوم الأول من إستلام المناصب وخلْصت القصّة. وبالنسبة لبكرا شو؟ لغاية اليوم لا جَديد تحت الشمس.
الجدّيون العمالقة من الإتحادات الناشطة، ظَهَر منهم حتى اليوم في ألعاب القوى المتسابق مارك انطوني ابراهيم وكريستيل صانع ونبيل الاكرمي من الجيش اللبناني وذهبيتان في ماسترز القوة البدنية للبطلان عدنان مرفوسة وخضر عليوان ومراحل تنفيذ البطولات في: التايكواندو وكرة الطاولة والسلةوالطائرة الشاطئية والقدم وماراتون بيروت للسيدات وتحضيرات الركبي يونيون وانتهاء مسابقات التزلج على الثلج واللجنة النسائية الانسانية في اتحاد الريشة الطائرة والراليات وسباقات السرعة ونشاطات نادي ايليت في الترياتلون، والأقزام في ما زالت في سبات عميق.
هنا أستشهد بالحكمة الصينية التي تقول "العمالقة يولدون عمالقة ويَرحلون عمالقة، والأقزام يولدون أقزاماً ويرحلون أقزاما".
"إن كنت قد رأيت أبعد منكم فلأنني أقف على أكتاف عمالقة".
عبدو جدعون
This article is tagged in:
other news