BREAKING NEWS |  
نادي لازيو الايطالي يعلن تعيين المدرب الإيطالي ماركو باروني مدربا للفريق خلفا للكرواتي إيغور تودور الذي كان عيّنه النادي قبل ثلاثة أشهر!     |    نادي مانشستر يونايتد الانكليزي يقرر إبقاء المدرب الهولندي إيريك تين هاغ على رأس الجهاز الفني للفريق في الموسم المقبل     |    نتائج مباريات دولية ودية في كرة القدم: اذربيجان - كازاخستان 3-2 * قبرص - سان مارينو 4-1 * اسرائيل - بيلاروسيا 4-0 * تشيلي - الباراغواي 3-0     |    نتائج مباريات دولية ودية للمنتخبات استعدادًا لنهائيات أمم اوروبا في كرة القدم: البرتغال - ايرلندا 3-0 * اليونان - مالطا 2-0 * اوكرانيا - مولدوفيا 4-0 * ايرلندا الشمالية - اندورا 2-0

zakzaket 16-8-2011

August 16, 2011 at 8:06
   
* اعترف أكثر من إداري رياضي فاعل وكبير ان "شوكة" إداري كان يعتقد انه فوق الانتقاد انكسرت إلى غير رجعة بعدما وضعه إداري كبير شاب في حجمه الطبيعي، وقالوا ان حدة ووضوح البيان الصادر عن الهيئة التي يرأسها الإداري الشاب وضعف الرد عليه يؤكدان ان المنتصر هو من قال الحقيقة كما هي!
* يسعى عدد من العاملين في وسط لعبة شعبية إلى جمع الامين العام للاتحاد مع احد الاعضاء واحد الفنيين الكبار لاجراء "صلحة" بين الثلاثة سيكون لها انعكاس كبير على الاوضاع داخل الاتحاد مع التأكيد على ان الخطوة ليست ضد احد بل هي لمصلحة اللعبة اولاً ومجموعة من العاملين في الوسط الرياضي ثانياً.
* ضحك احد الذين قرأوا بيان الرد على بيان قاسٍ صدر عن هيئة تختص بالرياضة خصوصاً الدعوة إلى التحقيق في كيفية صدور البيان، علماً ان من صاغ الرد يعرف انه فاوض المعني مباشرة عندما ركب "بوسطة" السياسة، وختم قائلاً ليت البيان الرد طالب ايضاً بالتحقيق في الارتكابات التي قام ويقوم وسيقوم بها الإداري الموجه البيان ضده.
* يقول احد العارفين بخبايا الامور في موضوع اللاعب المجنس لمصلحة منتخب كرة السلة ان من رفض التعاقد مع لاعب سبق ان لعب في لبنان ويعرف عقلية اللاعبين اللبنانيين سيندم على ذلك في الاستحقاق الرسمي خصوصاً ان الخلاف حصل على مبلغ مالي لا يجب ان يكون سبباً لالغاء التعاقد.
* يؤكد احد اعضاء اتحاد كرة الطاولة ان السبب الاول والاخير لالغاء استضافة بطولة أمم آسيا في بيروت هو عدم تأمين المال لها وغياب الراعي عن السمع وليس الاوضاع في المنطقة خصوصاً ان منتخبات عالمية ولبنانية تستعد للعب في سورية والاردن، وان ما اشيع عن انسحاب اربع دول كبيرة بسبب الاوضاع في المنطقة ليس سبباً مقنعاً ...!