zakzaket 3-9-2014

   
* أكد انتقال "التايغر" فادي الخطيب إلى الدوري الصيني لكرة السلة عمق الأزمة المالية التي اوقعت اندية اللعبة نفسها فيها وعدم إمتلاكها رؤية مستقبلية خصوصاً انها في مواسم الانتخابات النيابية تتهافت على رفع اسعار اللاعبين وبناء فرق منافسة، فيما تحاول الهروب إلى الامام ووضع اللوم على اتحاد اللعبة عندما تفشل في إحراز اللقب وفي تأمين ميزانية للمنافسة!!
* رفضت مرجعية غير مدنية منح إحدى شركات التأمين حقوق التأمين على طلاب مدارس تابعة لها وابقت عقدها مع إحدى الشركات التابعة لمصرف كبير لكنها منحت الشركة التامين على باصات المدارس، وهو ما أثار استياء راعي النادي التابع للمرجعية فبدا يهدد باستقالة المحسوبين عليه من النادي!
* لمس رئيس سابق لنادٍ كبير يعاني مشاكل إدارية ومالية تغييراً لافتاً في مزاج جمهور النادي الذي بدأ يتصل به ويسأله ما إذا كان سيقف مكتوف اليدين حيال ما يجري في النادي خصوصاً لجهة ترك الفريق الحلم الذي بناه الرئيس بمساعدة احد المتمولين ينهار ويتفكك بسبب الإخلال بالوعود التي وصفها عدد من اعضاء رابطة الجمهور بانها انتخابية!
* من المنتظر ان يلقي احد رجال الاعمال الكبار الذي سبق ان رعى أكثر من نادٍ ورياضي لبناني، كلمة مهمة في حفل عشاء نادي هومنتمن انطلياس السبت 6 ايلول يضمنها مواقفه من مختلف ما يجري على ساحة لعبة جماعية، إضافة إلى ما يجري في احد النوادي الكبيرة وما جرى مع نادٍ دخل عالم المجهول بعدما ترك رعايته لاطراف اخرى!
* ادانت اندية كرة السلة التي عممت على الصحف بياناً عن تعليق مشاركتها في بطولة اللعبة، نفسها بنفسها إلا واحداً، وذلك بعدما اكدت ان القرار فيها يتوقف على مزاج اشخاص وان لا وجود لإدارات فيها بل لرئيس او داعم، يتخذ القرار حسب اهوائه، وهو ما يؤكد ان الاهداف من قيامها قبل مشاركتها في البطولة غير رياضية!!!
* قال احد الزملاء ان الاندية التي نهدد بالانسحاب من البطولة هي الاندية التي فشلت فشلاً ذريعاً، وقال يمكن ان نسمي نادي عمشيت المتوقف عن الدفع منذ أشهر ولاعبيه ومدربه لجأوا إلى "فيبا" لنيل حقوقهم ما يعني انه منسحب حكماً بعد رفع الغطاء السياسي عنه، اما بيبلوس والتضامن فينطبق عليهما الوضع السياسي نفسه كونهما تابعين مالياً لمصدر سياسي واحد، اما هوبس فالجميع يعرف وضعه والمركزية وصل إلى الدرجة الاولى حديثاً وليس جاهزاً للمنافسة بعد، ويبقى المتحد الذي يقال ان الفشل المتتالي له وعدم اجراء الانتخابات النيابية في السنوات الاخيرة جعل رعاته بفكرون بطريقة مشرفة للانسحاب!
* اعترف احد الإداريين المعارضين في لعبة التايكواندو ان الاندية التي تكتلت ضد الاتحاد قامت بذلك على خلفية غير مدروسة خصوصاً ان اغلبية الجمعية العمومية تؤيد الاتحاد وان اي انتخابات ستجرى ستعيد نفس الاتحاد إلى المسؤولية ما يعني ان تحرك تلك النوادي ليس مبنياً على أسس للنجاح متوقعاً ان تعيد بعض تلك النوادي تموضعها من جديد إلى جانب الاتحاد.
This article is tagged in:
team, teakwandoo, player, ex president, china, basketball