zakzaket 28-7-2014

   
* بعد المعلومات عن تخفيض ميزانية نادي الحكمة بنحو مليون دولار للموسم المقبل، قال احد الإداريين السابقين في النادي ان هذا يعني ان لا منافسة على اللقب، معتبراً ان على الطقم الحالي الرحيل بعدما خرّب لاسباب سياسية بحتة ما كان يبنيه وديع العبسي للنادي الاخضر.
* تتخوف جماهير نادي الحكمة من ترك بعض نجوم الفريق للنادي بعد قرار تخفيض الميزانية، ما يعني ان الفريق لن يكون منافساً كما وعدت الإدارة الحالية، ويحكى عن تحركات للجمهور الأخضر ضد قرار الإدارة، إضافة إلى تحركات اعضاء في الجمعية العمومية.
* اسف مصدر غير مدني لتهديد أحد رؤساء النوادي بالاستقالة كلما انحشر في امور النادي، وقال ان إذا استمرت الامور على ما هي عليه فإننا لن نقبل ان يتم تهديدنا بالاستقالة علماً ان الوعود التي اعطيت لنا في امور تخص النادي لم تنفذ ولن تنفذ كما يبدو.
* تلقى رئيس اتحاد لعبة جماعية اتصالات متعددة من أحد المناوئين له الذين خاضوا ضده معركة إعلامية شرسة، بهدف التقرب منه من جديد، إلا ان رده كان جازماً بحصر الاتصالات بالرسميات والعموميات من دون السماح لمحدثه  بالغوص في الامور الرياضية!
* عقد اجتماع ناري لنادي الحكمة في مكتب الامين العام جوزيف عبد المسيح في منطقة الدورة حضره الرئيس السابق ايلي مشنتف الذي وضع النقاط على الحروف في عدة امور فنية ومالية كان لافتاً عدم نفي بعض الحضور لكلام مشنتف.
* يقول احد الحزبيين الناشطين في نادٍ كبير ان المسؤول الحزبي المباشر عن تمويل النادي سيتم إبلاغه رسمياً باستبعاده عن المهمة بعدما "قام بواجباته" حسب الناشط، وانه سيتم حصر الملف برئيس لجنة الرياضة في الحزب (رئيس اتحاد اسبق) والذي سيسعى إلى تمويل النادي عبر بعض الشركات، وذلك بعد سخط الحزبيين الملتزمين من صرف الاموال على النادي وإهمال مراكز الحزب في المنطقة التي ينوي الممول الحالي الترشح فيها للانتخابات النيابية ما أثر على شعبية الحزب!!!
* ينوي احد المدربين العاملين في نادٍ كبير وضع شرط أساسي للاستمرار مع الفريق، وهو استبعاد احد الإداريين المناوئين له، بينما يهدد الإداري بفضح أمور كثيرة في النادي إذا استمرت الامور على ما هي عليه!
* يعقد في خلال الاسبوع الحالي اجتماع رباعي يضم عدداً من المؤثرين في أمور نادٍ كبير لاتخاذ القرار النهائي في خصوص التقدم باستدعاء قضائي لاجبار اللجنة الإدارية الحالية على احترام انظمة النادي خصوصاً والقوانين والانظمة المرعية الاجراء في البلد خوفاً من انعكاسات خطيرة على النادي مستقبلاً!
* قال احد الإداريين الرياضيين المقربين من رئيس سابق لنادٍ كبير ان الاخير يعد العدة للعودة إلى الظهور في النادي وفي وسط لعبة شعبية بعد نحو سنة من التراجع حيث راجع حساباته وبدأ اتصالات على مستويات عالية للعودة إلى اجواء النادي بعدما تاكد له انه كان على حق في كل الخطوات التي اتخذها بعد تقديم استقالته ثم بعد إعادة انتخابه عضواً في اللجنة الإدارية.
* يتخوف بعض العاملين في مؤسسة رسمية من استمرار احد المسؤولين الرياضيين الكبار في البلد في تحريك ملف منشآة متوقفة بسبب عيوب في الإنشاءات، وبسبب الكلفة العالية جداً للمشروع الذي باتت تكلفته بعد إدخال تعديلات عليه، مضاعفة مع الخوف من وجود سمسرات وهدر!
* يؤكد احد المدربين الكبار ان فريقاً احرز لقب بطولة شعبية قبل موسمين سيعود إلى الظهور بقوة في عالم اللعبة بعدما انقلبت الامور السياسية في البلد، بحيث سيعيد التاريخ نفسه مع الفريق الذي حصل على لاعبي الفريق الاول، معترفاً ان هناك من سيستفيد من الوضع الجديد ليعود إلى الموقع الذي تركه!
* ستعود قضية فساد متعلقة باتحاد لعبة جماعية إلى الظهور في الإعلام الرياضي مجدداً، بعد حكم قضائي صدر خارج الحدود أكد تورط بعض العاملين في عالم اللعبة في الرشاوى والتلاعب والفساد.
* يتخوف بعض العاملين في لعبة جماعية من عدم القدرة على محاسبة النوادي المشاركة في بطولة الدرجة الاولى في حال عدم تشكيلها فرقاً للفئات العمرية خصوصاً ان لا قانون نافذ حالياً يجبرها على ذلك!
This article is tagged in:
other news, federation, club