BREAKING NEWS |  
نتائج مباريات الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة: لايكرز - دنفر 127 - 109 * بروكلين - غولدن ستايت 111-118 * فينيكس - شيكاغو 113-105 * مينيسوتا - ديترويت 97-100 * ميامي - انديانا 95-120 * تورونتو - واشنطن 100-91     |    موزع كليفلاند كافالييرز ديريك روز سيغيب لمدة اسبوعين عن الملاعب بسبب التواء في كاحله الايسر، حسب ما ذكر فريقه     |    وفاة الرباع التركي الاسطوري نعيم سليمان اوغلو بطل اولمبيادات سيول 88 وبرشلونة 92 اتلانتا 96 في إحدى مستشفيات اسطنبول بعد إصابته بفشل كلوي ونزيف في الدماغ     |    السائق البلجيكي تييري نوفيل (هيونداي) يحرز لقب رالي استراليا المرحلة الاخيرة من بطولة العالم للراليات ويضمن المركز الثاني في ترتيب السائقين خلف الفرنسي سيباستيان اوجييه بطل العالم     |    فوز البلغاري غريغور ديميتروف المصنف سادساً على البلجيكي دافيد غوفان الثامن 7-5 و4-6 و6-3 في نهائي دورة الماسترز للتنس     |    تعادل كاين مع نيس 1-1 وليون مع مونبولييه 0-0 وبوردو مع مارسيليا 1-1 في ختام مباريات المرحلة 13 من الدوري الفرنسي لكرة القدم     |    فوز سمبدوريا على جوفنتوس 3-2 وانتر ميلان على اتالانتا 2-0 في ختام مباريات المرحلة 13 من الدوري الايطالي لكرة القدم

zakzaket 4-4-2014

   
 بعد صدور قرار القضاء بحفظ الدعاوى المقدمة ضده "لعدم ثبوت حصول جرم جزائي"، اتصل الرئيس السابق لنادي الحكمة ايلي مشنتف بمطران بيروت للموارنة بولس مطر وبرئيس معهد الحكمة بيروت الأب عصام ابراهيم هاتفياً، سائلاً عن سبب عدم تطبيق البروتوكول، وعدم صدور موقف عن المرجعيتين..! وهو بدأ اجراءات رفع اربع دعاوى في حق الاعضاء الاربعة السابقين بجرم الذم والتحقير وتشويه السمعة مطالباً بعطل وضرر.
سأل احد الزملاء رئيس نادي الحكمة نديم حكيم مباشرة على الهواء عبر احد التلفزيونات لماذا لم يعتكف أو يهدد بالاستقالة كما فعل سابقاً بحجة عدم تطبيق ما يسمى بالبروتوكول الموقع امام مطران بيروت بخصوص النادي، خصوصاً بعدما تأكد بما لا يدع مجالاً للشك ان البروتوكول لم ينفذ... وأعتبر الزميل ان حكيم لم يعد توافقياً بل اصبح طرفاً ومنحازاً ايضاً، ما يعني العودة إلى الخطوات القضائية في النادي قريباً!
  *
* قال احد المهتمين بأمور نادي الحكمة ان على الإدارة الحالية وقبل الترويج للتعاقد مع لاعبين جدد تأمين الأموال لدفع الديون المتراكمة على النادي ورواتب الشهر المتأخر على اللاعبين (أذار) وشهرين وربما أكثر على الجهاز الفني وبعض العاملين في النادي والإداريين!
*
زار رئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة المهندس وليد نصار كنيسة مار منصور في النقاش وقدم واجب التعزية للرئيس الاسبق للاتحاد وخصمه في الانتخابات الاخيرة رئيس مكتب الرياضة في "القوات اللبنانية" بيار كيخيا. وكان رئيس لجنة الرياضة في التيار الوطني الحر جهاد سلامة وعضو اللجنة عضو الاتحاد اللبناني فادي تابت والرئيس السابق للاتحاد الدكتور روبير ابو عبدالله والامين العام السابق لاتحاد كرة القدم رهيف علامة بين الذين قدموا التعازي سابقاً.
*
بعد قرار وزيرالشباب والرياضة "منح" نادي عمشيت مساعدة مالية ضخمة (نسبة لموازنة الوزارة) قررت إدارات عدد من النوادي التقدم بطلبات رسمية للوزير شخصياً لمعاملتها بالمثل وليس أكثر... وهو الامر الذي سيسبب حرجاً للوزير والوزارة مع العلم ان هناك أصواتاً رياضية سترتفع بالحق في وجه خطوة الوزير.
*
تلقى احد الزملاء اتصالاً من وزارة الشباب والرياضة للحضور إلى الوزارة ضمن "الدفعة الثانية" من الإعلاميين الرياضيين للتعرف إلى الوزير بعدما كان من الذين استبعدوا عن اللقاء الاول "الاعرج" فاعتذر وطلب إلى محدثه إيصال رسالة للوزير مفادها انه لم يطلب سابقاً ولن يطلب مستقبلاً هذا الموضوع وان تعامله مع الوزير والوزارة سيكون بمقدار ما تقدم للوسط الرياضي!
*
يحاول رئيس اتحاد كرة القدم هاشم حيدر الهروب من دفع البند الجزائي لمدرب المنتخب الاول في اللعبة الايطالي جيوسيبي جيانيني في حال إقالته بعد فشله الذريع في عمله، وذلك بتعيينه مديراً فنياً للمنتخب الاولمبي بحجة ان لااستحقاقات حالياً للمنتخب الاول!!! والسؤال هل الفاشل في المنتخب الاول سينجح في المنتخب الاولمبي؟ ومتى سيعترف المسؤولون الرياضيون عندنا بفشلهم ويرحلون بدل زيادة الفشل إلى فشل ذريع؟
 *يقال ان احد الزملاء تلقى من"بعض" عائلة مسؤول رياضي اتحادي كبير ما يمكن وصفه بالفضيحة غير الرياضية وهي امور موثقة بالصوت والصورة، وهو ينتظر الوقت الملائم لنشر بعض تفاصيلها خصوصاً انه عادة لا يتدخل في الامور غير الرياضية إنما في الحالة الراهنة يدرس الامر بتأن وجدية.
* يساور الشك رئيس احد الاندية الطليعية حول خسارة فريقه في مباراة ضمن دوري كرة السلة، معيداً الامر إلى موضوع المراهنات على مباريات اللعبة. وهو أكد لبعض العاملين في الوسط الرياضي انه في صدد فتح تحقيق في الامر لجلاء الحقيقة، لكن يبدو ان كلامه شبيه بما هدد به اكثر من مرة  ولم ينفذه "حكي بحكي".