BREAKING NEWS |  
الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحرز لقب دورة روما الايطالية للتنس بفوزه على الارجنتيني دييغو شوارتزمان 7-5 و6-3 وهو لقبه الـ 36 في بطولات الاساتذة     |    رئيس اللجنة الاولمبية الدولية توماس باخ يقول انه يمكن تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى دون لقاح كورونا     |    تقرير صحافي فرنسي يكشف غضب المدرب زين الدين زيدان من تأجيل إدارة ريال مدريد التعاقدات للموسم المقبل

النجمة يستضيف فنجاء في مباراة مهمة

March 18, 2014 at 17:11
   
يخوض فريق النجمة مباراة حاسمة في المجموعة الثانية من كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، أمام فنجاء العماني، الساعة 18.00 مساء  الأربعاء، على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية، من دون جمهور بناء على قرار القوى الامنية.
ويتوجب على لاعبي النجمة الفوز إذا ما أرادوا المحافظة على حظوظهم بانتزاع إحدى بطاقتي المجموعة إلى دور الـ16، ولا سيما أنهم يلعبون على أرضهم وإن بغياب الجمهور، علماً أن الفريق الضيف يتصدر ترتيب المجموعة بأربع نقاط امام الكويت (3) والجيش (نقطتان) والنجمة (نقطة واحدة).
وواصل فريق النجمة استعداده تحت إشراف المدير الفني تيو بوكير الذي شدد على ضرورة الفوز على فنجا مهما كان الثمن لان أي نتيجة غير ذلك ستبعدنا عن أهدافنا وهي التأهل للدور التالي.
وعقد الاجتماع الفني قبل ظهر الثلاثاء في فندق الغولدن توليب ـــ الجناح (الماريوت سابقا)، برئاسة مراقب المباراة السوري محمد سعيد المصري، وبحضور أمين صندوق نادي النجمة سامي الوزان ومدير النادي أحمد قبرصلي ومدير الفريق ابراهيم الزعزع ومسؤول التجهيزات أنيس شبيب والمستشار الاعلامي محمد فواز، ومدير فريق فنجاء يوسف بن حمدان الحارثي والمنسق الاعلامي علي بن سليم الحبسي، فضلا عن عماد زين الدين (المدينة الرياضية)، والرقيب محمد صبرا (قوى الامن الداخلي)، وكريستينا داليسيو وأشرف قمر الدين وفادي فروخ (وورلد سبورت غروب WSG)، وعبد الرحمن علي وكمال ناصر الدين (الصليب الاحمر اللبناني).
بعد ترحيب من المصري والوزان بالفريق الضيف، أوضح مراقب المباراة الترتيبات واتفق على أن يلعب الفريق الضيف باللون الازرق والفريق اللبناني باللون الابيض. وسيقود المباراة طاقم حكام اوزبكستاني مؤلف من فلاديسلاف تسيتليف وإلياسوف رافايل وحُسن الدين شودونوف وعلي بيك ساباييف.
وتلا الاجتماع الفني المؤتمر الصحافي لمدربي الفريقين الاسباني هشام جدران شزواني (فنجاء)، والالماني تيو بوكير (النجمة)، وكابتني الفريقين خالد بن سلمان اليعقوبي (فنجاء) وعباس عطوي (النجمة).
وشدد شزواني على أن المباراة فرصة للتعارف بين الاخوة الاشقاء متمنيا أن تجري في أفضل الظروف بالنسبة للفريقين. ولفت إلى أن هدف الفريق الضيف تحقيق الفوز للبقاء في صدارة المجموعة مشيرا إلى صعوبة المباراة أمام فريق قوي كالنجمة "لكن فريقي عازم على تحقيق النتيجة المتوخاة منه للذهاب بعيداً في هذه المسابقة". وأبدى شزواني أسفه لغياب الجمهور لانه يبقى هو رونق الملاعب ويمنح اللاعبين حماسة لتقديم الافضل لديهم.
وأشار كابتن فنجاء خالد بن سلمان اليعقوبي الى أن فريقه جاهز فنيا وبدنيا لتحقيق الفوز، ولافتا إلى أن فنجاء يلعب من دون ضغوط مقابل الفريق اللبناني الذي يتحتم عليه انتزاع النقاط الثلاث.
من جهته، أشار بوكير إلى أن الفريق اللبناني يواجه مباراة حاسمة إذا ما أراد متابعة مشواره القاري، لذلك على اللاعبين التركيز الكامل أثناء اللقاء ولا سيما أن الفريق العماني ليس فريقا سهلا إذ حقق الفوز على الكويت وهو يتصدر المجموعة. وتابع: "النجمة يلعب تحت ضغط تحقيق الفوز وهو سيحاول تطبيق فلسفة "اللعب والضغط" بمعنى الاحتفاظ بالكرة والضغط على المنافس في حال فقدانها، مدافعاً بدءا من خط الهجوم". وإذ أبدى أسفه لغياب الجمهور، أوضح بوكير أن أداء الفريق أمام الجيش تأثر بشكل عام بالارهاق الذي لحق بلاعبي المنتخب عباس عطوي وعلي حمام وحسن المحمد ووليد إسماعيل الذين التحقوا بالفريق قبل يومين من المباراة بعد عودتهم من تايلاند (مع المنتخب)، وهم يشكلون العامود الفقري للفريق. وأشار الالماني إلى أن الدراسات أثبتت أن اللاعب بحاجة إلى 12 يوماً لاستعادة توازنه في حال لم ينم لليلة واحدة، فكيف إذا كان الوضع يتمحور حول سفر طويل وفارق توقيت وقلة نوم؟. وختم بوكير: "يبقى الفوز مفتاح العبور إلى دور الـ16 لذا سنحاول استعادة التوازن الكامل مع الاندفاع الهجومي من دون إغفال الدفاع والضغط المتواصل على المنافس عندما تكون الكرة معه على أمل التوفيق".
وأسف كابتن النجمة عباس عطوي لإقامة المباراة بلا جمهور وطالب المعنيين بالتحرك لإعادة الجمهور إلى الملاعب ولا سيما أنه عصب اللعبة. ولفت عطوي إلى ضرورة تحقيق الفوز على فنجاء لرفع رصيدنا من النقاط بعد التعادل مع الجيش والخسارة غير المستحقة أمام الكويت، "وإن شاء الله سنعمل على ذلك".
وشددت القوى الامنية على ضرورة تقديم الهوية أو إخراح القيد مع كل بطاقة دعوة من نادي النجمة، لدى حواجز القوى المولجة بحفظ الامن، للدخول وحضور المباراة.