zakzaket 19-7-2013

   
 *عمدت بعض الشخصيات الرياضية المستقلة من طائفة معينة إلى جس نبض العرابين حول الترشح للانتخابات الفرعية للاتحاد اللبناني لكرة السلة وقد نال بعض هذه الشخصيات وبينهم لاعبون قدامى الضوء الاخضر للبدء بالعمل وللترشح حسب القوانين المرعية الاجراء.
 *
صدر عن رئيس حزب سياسي كبير قرار مدوٍ في حق احد العاملين في الوسط الرياضي سيعلن قريباً جداً بعدما انقلب على المبادئ والخيارات الحزبية وسار في ركب "الوجاهة" و"شوفة الحال" وارتمى في احضان جهات استمالته بالمغريات المتعددة الوجوه حيث انتهى به الامر إلى مهاجمة الحزب في الإعلام والتعرض لاحد المسؤولين الكبار في الحزب بطلب من الجهات ذاتها!!!
* يحكى في كواليس لعبة كرة السلة عن استعداد احد النوادي التي تعارض الاتحاد اليوم لدفع مبلغ مالي يوازي 450 الف دولار سنوياً لاستقدام احد نجوم اللعبة الحاليين من النادي الذي يلعب به ويقال ان مدرب النجم في فريقه الحالي على لائحة الانتقال إلى النادي المعني.
* حاول رئيس اسبق لنادٍ بيروتي الايحاء خلال جمعة لقدامى النادي ان احد الزملاء متورط في قضية تخص النادي وانه يجب التقدم بشكوى ضده إلا ان احد الحاضرين سأل الرئيس الاسبق سؤالاً يخص ما يتهم به الزميل فلم يعرف الاجابة عنه وسكت طيلة الجلسة.
*
تبيّن ان الحملة المبرمجة على احد الإداريين الرياضيين الشباب لا تستهدف فقط اتحاد كرة السلة بل تتعداه إلى طرحه جدياً من قبل مرجعيته السياسية لتولي منصب وزير الشباب والرياضة في الحكومة المقبلة، علماً ان المرجعية التي ينتم ياليها تعتبر الهجوم عليه وساماً على صدر نزاهته وشفافيته وعلمه الرياضي.
*
قال احد اعضاء اتحاد كرة السلة ان استقالة الزميل ابراهيم الدسوقي افادت الاتحاد وأفادت الجهة التي تدعمه ايضاً لجهة تحديد الخيارات من قبل الحلفاء الاقربين خصوصاً لجهة التحالفات في الانتخابات الفرعية المقبلة.
*
من المتوقع ان تحصل تطورات مفاجئة في اروقة نادٍ كبير يعاني مشاكل إدارية كثيرة منذ فترة طويلة وقد تصب هذه التطورات في مصلحة النادي بعد صراع مرير عليه بين من صنع له فريقه ومجده الحالي ومن استلمه بعدها ونسبها إلى نفسه.
*
يقال ان اتحاد لعبة فردية يشهد خلافات لا تزال بين جدران مكاتبه وقد تصل إلى القضاء خصوصاً بعد قرارات اتخذها في حق احد رياضييه الذي لجأ إلى القضاء لاسترداد حقه المهدور ما يبشر بصراع مرير قد يطيح الاتحاد وبطولاته!!
* اعتبر احد العاملين الكبار في الرياضة اللبنانية وهو يشغل منصباً رسمياً ان رسائل الاتحاد الدولي لكرة السلة "فيبا" وضعت النقاط على الحروف وسمت الاشياء بأسمائها والامور كما هي ما يعتبر إدانة رسمية للنوادي التي قتلت اللعبة.
This article is tagged in:
LEBANESE FEDERATION, fiba, federation, clubs, club, basketball