كورونا يجمّد كرة القدم اللبنانية مجدّداً

August 4, 2020 at 8:25
   
كتبت جريدة "الأخبار" اللبنانية تحت عنوان: "كورونا يجمّد كرة القدم اللبنانية مجدّداً" ما يأتي:
"تغلّبت" جائحة كورونا على جهود القيّمين على لعبة كرة القدم في لبنان من اتّحاد وأندية ولاعبين ونجحت في تجميد النشاط الكروي مجدّداً بعد قرار لجنة الطوارئ في الاتّحاد تعليق "كافة الأنشطة الرياضية حتى العاشر من آب المقبل استناداً الى القرار 137/2020 الصادر عن رئاسة مجلس الوزراء بتاريخ 27/7/2020" كما جاء في بيان الاتحاد.
تعليق طال أربع مسابقات هي بطولتا الناشئين والشابات التي انطلقت يوم الجمعة الماضي، وبطولة لبنان الشاطئية وكأس النخبة والتحدي اللتان كانتا ستنطلقان يوم السبت. هذا التعليق أثار تساؤلات حول إمكانية إقامة كأس النخبة والتحدي والانتهاء من منافساتها قبل معسكر منتخب لبنان الذي يبدأ في الأول من أيلول المقبل وحتى الثامن منه. ففي حال لم يُمدّد قرار رئاسة مجلس الوزراء، يتبقى 20 يوماً لإقامة المنافسات وهو ما قد يعتبره وقتاً غير كافٍ للانتهاء من البطولتين التنشيطيتين. لكن هناك وجهة نظر أخرى منطقية أكثر تنطلق من قاعدة إمكانية إقامة الدور الأول من المنافسات قبل معسكر المنتخب، وإكمال الجزء المتبقي بعد المعسكر. لكن يبقى القرار النهائي للجنة التنفيذية للاتحاد التي ستحدّد لاحقاً مصير كأس النخبة والتحدي. أما بالنسبة إلى باقي المسابقات فيمكن استكمالها بعد سماح الحكومة اللبنانية بذلك.
ورغم الأجواء السلبية، إلّا أن هذا لم يمنع نادي العهد من المُضي قدماً في مشوار سعيه لاستضافة المجموعة الأولى لكأس الاتحاد الآسيوي التي يلعب فيها إلى جانب المنامة البحريني والجيش السوري وهلال القدس الفلسطيني، وتقام منافساتها بين 27 تشرين الأول و4 تشرين الثاني.
فقد زار وفد من إدارة نادي العهد يتقدّمه رئيس النادي تميم سليمان، عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، رئيس الاتحاد اللبناني هاشم حيدر. ضم الوفد أمين سر النادي محمد عاصي ومدير العلاقات العامة إبراهيم كوثراني والمسؤول الإعلامي الزميل يوسف يونس. وهي الزيارة الثالثة التي يقوم بها وفد نادي العهد إلى الفاعليات المعنية بعد زيارة وزيري الصحة حمد حسن والشباب والرياضة فارتينيه أوهانيان، في حين أن البداية يجب أن تكون من المرجعيات الكروية قبل السياسية. فموضوع الاستضافة يعود بالدرجة الأولى إلى الاتحاد الآسيوي الذي يختار البلد المضيف، في ظلّ منافسة من المنامة البحريني، وبالتالي فإن نجاح الملف اللبناني يحتاج إلى عمل على الصعيد الآسيوي، يترافق مع جهد على الصعيد المحلي مع الوزارات المختصة.
وقد شكر الوفد العهداوي حيدر على المواكبة التي قدمها الاتحاد لملف الاستضافة والمراسلات الرسمية التي أجراها مع الوزارات المعنية في لبنان للحصول على موافقة السلطات الرسمية على ملف الاستضافة، "خصوصاً أن الاتحاد اللبناني لكرة القدم هو المستضيف بالنسبة إلى الاتحاد الآسيوي".
وقد دعم حيدر ملف تحرّك العهد في سبيل الاستضافة وأعلن أن الاتحاد اللبناني تقدم بطلب استضافة مجموعتي العهد والأنصار في بيروت وسيستثمر علاقاته في اللجنة التنفيذية لصالح هذين الملفين. وتمنى الرئيس حيدر لنادي العهد التوفيق في زياراته المقبلة للمسؤولين الرسميين اللبنانيين لما في ذلك من فائدة كبيرة على لبنان عموماً.
زيارة العهد إلى الرئيس حيدر جاءت بعد نحو 12 ساعة على اجتماع مهم عقدته اللجنة الإدارية للنادي، حيث قررت فيه تعيين المدرب الإسباني دانيال خمينيث مديراً فنياً لفريق العهد خلفاً للكابتن باسم مرمر الذي انتقل لتدريب نادي العربي الكويتي.
وخمينيث من مواليد برشلونة عام 1984ولديه شهادة التدريب الاحترافية"UEFA PRO"وهي إحدى أعلى شهادات التدريب الصادرة عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.
وكان خمينيث قد بدأ مسيرته التدريبية مع أكاديمية نادي برشلونة ثم تسلّم تدريب نادي سانتس (تحت 19 سنة) الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى في مقاطعة كاتالونيا ومن ثم نادي سي بي ترلينكا (تحت 19 سنة) الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية في المقاطعة نفسها.
وقد بدأت مسيرة دانيال خمينيث في نادي العهد كمدير تقني ضمن الجهاز الفني في شهر أيلول من العام الماضي ثم عين مدرباً مساعداً للمدير الفني باسم مرمر في شهر تشرين الثاني الماضي قبل أن تُضم إلى مهامه مسؤولية الإشراف الفني العام على فرق الفئات العمرية وهي المسؤولية التي سيستمر في تحملها إضافة إلى منصبه الجديد.
This article is tagged in:
LEBANESE FEDERATION, football, federation, al ansar, AHED