BREAKING NEWS |  
ريال مدريد سيضم الدانماركي كريستيان اريكسن من توتنهام هوتسبرز بعد نهائي دوري ابطال اوروبا في 1 حزيران المقبل     |    السلطات الفرنسية توجه تهما بالفساد لرئيس نادي باريس سان جيرمان القطري ناصر الخليفي على خلفية إستضافة قطر لمونديال العاب القوى!     |    طاقم حكام قبرصي يقود نهائي كأس لبنان لكرة القدم بين العهد والانصار مساء السبت المقبل على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية     |    "فيفا" يؤكد إبقاء عدد المنتخبات المشاركة في مونديال قطر 32 منتخبا ويتراجع عن رفع العدد إلى 48 منتخبا     |    تقارير صحافية ايطالية تفيد عن توقيع المدرب جوزيب غوارديولا عقدا لمدة 4 سنوات مع فريق جوفنتوس الايطالي     |    مانشستر يونايتد يضم لاعب سوانسي سيتي دانيال جيمس مقابل 20 مليون جنيه استرليني     |    رئيس نادي ريال مدريد فلورينتينو بيريز ينتظر ان يقوم النجم البرازيلي نيمار بالخطوة الاولى لبدء المفاوضات معه ومع باريس سان جيرمان     |    برشلونة الاسباني ينهي عملية ضم الهولندي الشاب لودوفيت ريس (18 سنة) من غرونينغن بعقد يمتد لهمس سنوات على الأقل     |    النجم البرازيلي السابق رونالدو يسعى لضم مواطنه فينيسيوس جونيور إلى نادي فالادوليد الذي يرأسه من ريال مدريد
Banner

تعادل الجيش وحارة صيدا 24-24 وفوز الصداقة

April 24, 2019 at 9:46
   

حسم التعادل "الدراماتيكي" اللقاء القوي بين فريق الجيش اللبناني ومضيفه الشباب حارة صيدا بنتيجة (24-24)، الشوط الأول (17-14 للشباب)، في المباراة التي أقيمت بينهما في قاعة نبيه بري في حارة صيدا، ضمن المرحلة الثامنة (الثانية إياباً) من بطولة لبنان في كرة اليد.
ورفع الجيش رصيده إلى 23 نقطة في الصدارة، بينما صار رصيد حارة صيدا 19 نقطة في المركز الثاني.
وحفل اللقاء بالكثير من الإثارة والندية بين الطرفين، وهذا ما يبرر الخشونة التي اتسم بها الأداء، وفي الحصيلة العامة عوقب 6 لاعبين من الجيش بالخروج مدة دقيقتين، مقابل 5 لاعبين من الفريق المضيف.
وفرض الشباب أسلوبه في الشوط الأول، خصوصاً عبر حنكة المدرب توفيق شاهين وخبرة بعض لاعبيه مثل ماهر همدر، الذي كان نجماً لفريقه إلى جانب حسين صالح، إذ عرف الفريق الجنوبي كيف يسيطر على المجريات، وأوجد تقدماً بفارق ثلاثة أهداف مع انتصاف اللقاء.
وفي الشوط الثاني، تسلم الجيش زمام المبادرة وعرف كيف يقلص الفارق وصولاً إلى التعادل، بالاعتماد على خبرة جورج بدوي ومعه علي صلاح الدين وعلي الحاج حسن.
وبلغت الإثارة ذروتها في الدقيقة الأخيرة، حيث كانت النتيجة تشير إلى تقدم حارة صيدا 24-23، وحاول لاعبو الجيش اختراق دفاع المنطقة للفريق المضيف، فلم ينجحوا، ليتدخل المدرب حسين زعيتر، الذي كان جريئاً بإجراء تبديل هجومي، فاخرج حارس المرمى وأشرك لاعباً احتياطياً مانحاً فريقه زيادة عددية، وضرب جورج بدوي من بعيد، فارتطمت الكرة بالعارضة وارتدت الى رأس الحارس أحمد الزين ثم هزت الشباك معلنة التعادل بطريقة "دراماتيكية".
وكان أفضل مسجل للشباب ماهر همدر برصيد 8 أهداف وأضاف حسين صالح 5 أهداف، وللجيش كان علي صلاح الدين وعلي الحاج حسن الأفضل برصيد 5 أهداف لكل منهما.
قاد المباراة الحكمان قاسم مقشر وأكرم الشيخ حسين، ورامي سبيتي (مسجلاً) وحسن حرب (ميقاتياً)، وراقبها عبدالله عساف.
الصداقة - مار الياس
وفي قاعة حاتم عاشور، جدد فريق الصداقة حامل اللقب فوزه على الشباب مار الياس وهذه المرة بفارق 13 هدفاً وبنتيجة (44-31).
وكان الصداقة فاز على منافسه في الذهاب (31-17)، ليرفع رصيده إلى 17 نقطة في المركز الرابع، بينما أصبح رصيد مار الياس 12 نقطة في المركز الخامس.
بدأت المباراة متقاربة بين الفريقين، وتقدم الصداقة بفارق هدف (5-4) بعد مرور 10 دقائق، قبل أن يفرض سيطرته على اللقاء بقيادة مديره الفني وقائده جميل قصير ويحصد فوزه الخامس هذا الموسم.
بدوره، بات الشباب في موقف حرج وباتت مهمته صعبة لدخول المربّع الذهبي، لكن الأكيد أن النادي كسب فريقاً مميزاً للموسم المقبل بقيادة المدير الفني زياد منصور.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الفائز محمد صالح برصيد 13 نقطة وأضاف علي قبيسي 7 أهداف، فيما كان الصربي نينات وهادي شري الأفضل من الخاسر برصيد 7 أهداف لكل منهما وأضاف سامي الخطيب 5 أهداف.
قاد اللقاء الحكمان محمد حيدر وطلال حمود، وأحلام إبراهيم (مسجلة) وسارة إبراهيم (ميقاتية)، وراقبها الحكم الدولي حلمي شعيب.

Banner