BREAKING NEWS |  
أعلنت المتحدثة باسم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن الأخيرة تحترم قرار لاعب الوسط التركي الأصل مسعود أوزيل بعدم اللعب مجدداً مع المنتخب الألماني، على خلفية الحملة "العنصرية" ضده بسبب الصورة التي جمعته بالرئيس التركي رجب طيب اردوغان     |    عاد المهاجم الفرنسي كيفن غاميرو إلى المران، الإثنين، إلى جانب زملائه في فريق أتلتيكو مدريد بعدما كان يتدرب منفرداً على مدار يومين سابقين، في إطار فترة الإعداد للموسم الجديد     |    وصفت وزيرة العدل الألمانية كاتارينا بارلي قرار مسعود أوزيل باعتزاله اللعب دوليا، لمصلحة ألمانيا، بـ"الإنذار"     |    تأكد غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم جوفنتوس الإيطالي، عن أول لقاء ضد ناديه القديم ريال مدريد الإسباني في كأس الابطال الدولية     |    نجم المنتخب الالماني مسعود أوزيل يعلن عن اعتزاله اللعب دولياً، على خلفية الانتقادات الحادة التي وجهت إليه بسبب الصورة مع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان     |    أكيم بلومفيلد يؤكد أنه أحدث نسخة "من المواهب الكبيرة القادمة" من جامايكا عندما حطم حاجز 20 ثانية لأول مرة، ليفوز بسباق 200 متر عدوا في لقاء لندن الماسي لألعاب القوى، لكنه قلل وعلى الفور من شأن أي مقارنات بينه وبين يوسين بولت     |    نادي سامبدوريا الإيطالي يعلن عن تعاقده مع رافائيل كابرال حارس مرمى نادي نابولي السابق في صفقة انتقال حر     |    أطلق على اسم تميمة أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة، وهي شخصية مكونة من مربعات وردية وترتدي عباءة، اسم سوميتي في إشارة إلى مجموعة من أزهار الكرز تدعى سوميوشينو     |    أطلقت طوكيو على تميمة اولمبياد 2020، وهي شخصية محدبة الأذن ومكونة من مربعات زرقاء، اسم ميرايتوا وهو مزيج من كلمتي "ميراي" وتعني المستقبل و"توا" ومعناها الخلود باللغة اليابانية
Banner

لبنان يتقدم عالمياً وعربياً في التصنيف الرياضي

January 24, 2018 at 14:46
   
تقدّم لبنان إلى الموقع الـ99 عالمياً، والتاسع عربياً، في التصنيف الذي يصدره الباحث الدكتور نديم ناصيف، الأستاذ في كلية التربية الرياضية في جامعة سيدة اللويزة، للعام الرابع توالياً.
وكان لبنان إحتل الموقع الـ114 عام 2016 (العاشر عربياً) والـ97 عام 2015 (الثامن عربياً)، والـ95 عام 2014 (السابع عربياً). 
وعاون ناصيف في إنجاز تصنيف العام 2017 أندرو النغيوي (طالب شهادة ماستر بالإدارة الرياضية في جامعة كاثوليكا سان انطونيو – مورسيا، إسبانيا).
ويشمل التصنيف النتائج المحققة بين الأول من كانون الثاني وحتى 31 كانون الأول أي طوال عام كامل، راصداً 103 ألعاب ونشاط 206 بلدان، علماً أن 54 إتحاداً دولياً معتمدة ألعابها أولمبياً أو تعترف بها اللجنة الأولمبية الدولية، وتشكّل غالبية هذه الإتحادات تجمّع أو رابطة "الاتحاد الدولي للإتحادات الرياضية GAISF، وتلحظ درجات النقاط في الإعتبار التصنيف الدقيق لنتائج الألعاب المدرجة على مواقع إتحاداتها الدولية.
كما يستند التصنيف في آلية إحتساب النقاط إلى معايير شعبية الألعاب وإنتشارها عالمياً وفق معادلة دقيقة. وهو يسلّط الضوء على ميزان القوى المكرّس، ومصنّفاً لبلدان كثيرة، على عكس إعتبار الميدالية الذهبية في لعبة فردية ما موازية في الترتيب العام لمثلها في لعبة جماعية يحصدها فريق أو منتخب بعد تصفيات تمهيدية وأدوار نهائية مضنية.
ويمكن الإطلاع على تفاصيل أخرى عن الآلية المعتمدة على موقع: www.worldsportranking.com
وعموماً لم تخرج نتائج التصنيف عن إطار هيّمنة القوى الرياضية الكبرى على الصدارة، إذ حافظت الولايات المتحدة على المركز الأول (983219,6 نقطة)، تلتها ألمانيا (524689،05) متقدمة مركزين، ثم فرنسا (523440،48) متراجعة مركزاً واحداً، وروسيا (509094،02) متقدّمة مركزاً واحداً، وبريطانيا (496166،6) متراجعة مركزين، فاليابان (467886،9) متقدّمة مركزاً واحداً.
وعربياً، حلّت مصر أولى (المركز الـ51 عالمياً بـ104141،05 نقطة) متراجعة 12 مركزاً، أمام تونس (الـ60 عالمياً بـ83000،6) متقدّمة مركزاً واحداً، والمغرب (الـ64 عالمياً بـ78201،48) متقدّمة 3 مراكز، والجزائر ( الـ76 عالمياً بـ66161،8) متراجعة 3 مراكز، والإمارات (الـ83 عالمياً بـ59874،85) متراجعة 3 مراكز، وقطر (الـ90 عالمياً بـ53394،15) متراجعة 6 مراكز.
وقد بلغ رصيد لبنان 48829،66 نقطة، تعزى النسبة الأكبر منها إلى القفزة الكبيرة التي حققها منتخب كرة القدم ضمن تصنيف الـ"فيفا" خصوصاً بعد تأهله للمرة الأولى لنهائيات كأس آسيا من خلال التصفيات، إذ بلغ الموقع الـ84 عالمياً وهو الأفضل في تاريخه، وبتقدّم نحو 60 موقعاً عن العام 2016.
كما حسّن منتخب الرغبي ليغ تصنيفه الدولي، بفضل بلوغه ربع نهائي كأس العالم التي أجريت في أستراليا، وتأهله مباشرة لنسخة عام 2021.
This article is tagged in:
other news, LEBANESE CHAMPIONSHIP
Banner