BREAKING NEWS |  
ريال مدريد الاسباني يضع قدماً في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد فوزه على مضيفه بايرن ميونيخ الالماني 2-1 في ذهاب الدور نصف النهائي

"من ميلاد المسيح الى القدس عنوان الوحدة والمحبة"

January 1, 2018 at 21:59
   
تحت عنوان "من ميلاد المسيح الى القدس عنوان الوحدة و المحبة"، اقامت مصلحة الرياضة في منسقية بيروت في تيار المستقبل ودائرة الطريق الجديدة واللقاء الشبابي اللبناني الفلسطيني، مهرجان رياضي كبير اقيم في ملعب حرج قصقص في بيروت، بحضور  اسعد سبليني مسؤول مصلحة الرياضة في بيروت، زياد الغول المساعد التنظيمي لمنسقية بيروت في تيار المستقبل، محمد زين الدين مسؤول مصلحة الرياضة في دائرة الطريق الجديدة واعضاء دائرة المنطقة في منسقية بيروت في تيار المستقبل، الكابتن  جمال الخطيب، الكابتن فادي علوش، الكابتن مجدي المجذوب، والمطربة ريم دياب.
وزين السياج الملعب بالاعلام اللبنانية والفلسطينية واعلام تيار المستقبل واعلام اللقاء الشبابي اللبناني الفلسطيني، ثم كانت استعراض فلكلوري ودبكة من شباب وشابات من اللقاء الشبابي اللبناني الفلسطيني، ثم بدأت المباراة التي جمعت فريقين للسيدات، فريق طريق الجديدة وفريق نادي شباب فلسطين.
بدات المباراة بحماس كبير بين الفريقين وروح رياضية، بحضور العشرات من المحبين للقدس ولكرة القدم  وانتهت بنتيجة 0-2 لصالح فريق طريق الجديدة.
وفي ختام المباراة، كانت كلمة لسبليني، اكد فيها على عروبة فلسطين ودعم تيار المستقبل للقضية الفلسطينية وان القدس ستبقى عاصمة ابدية لجميع الفلسطينيين مسلمين ومسيحيين وهذه هي مدرسة الشهيد رفيق الحريري و الرئيس سعد الحريري.
ثم كانت كلمة للغول، شكر فيها اللاعبات والحضور واكد على اهمية الوحدة حول القدس والقضية الفلسطينية ونقل تحيات ومحبة الامين العام للتيار المستقبل الشيخ احمد الحريري لجميع الحضور.
ثم كانت كلمة المطربة ريم دياب، التي قالت "انني سعيدة لاني ارى اللبنانيون والفلسطينيون يلعبون كرة القدم سويا ويوجهون دعمهم لقضية القدس التي تستحق التضحية".
ثم كانت كلمة رئيس اللقاء احمد الشاويش، الذي قال نحن وتيار المستقبل اليوم تجمعنا القدس وفلسطين ولن ننسى ما قدمه لبنان بوقفته الشريفة والكبيرة تجاه القضية الفلسطينة والقدس نعم هذه هي مدرسة الشهيد رفيق الحريري مدرسة الحب و العلم و الثقافة والرياضة ودعم القضية الفلسطينية سنبقى متوحدون لاجل القدس لانها ارض الانبياء وارض السلام وارض جميع الاديان ستبقى القدس عاصمة فلسطين شاء من شاء وابى من ابى هذا ما قاله الشهيد ابو عمار وهذا ما تمناه الشهيد رفيق الحريري.
وفي الختام تم توزيع الميدليات على الفريقين والكأس للفريق الفائز.
This article is tagged in:
football