BREAKING NEWS |  
دوري ابطال اوروبا (ذهاب دور الـ16): إشبيلية الاسباني - مانشستر يونايتد الانكليزي 0-0 * شاختار الاوكراني - روما الايطالي 2-1     |    بايرن ميونيخ الالماني يستبدل رعاية شركة "لوفتهانزا" برعاية الخطوط الجوية القطرية على اكمام قمصانه مقابل 10 ملايين يورو سنويا لخمس سنوات     |    لاعبة التنس الاميركية سيرينا ويليامس تكشف في مقال نشرته CNN انها احست انها كانت على وشك الموت بعد إنجاب طفلتها     |    "طيران الإمارات" تمدد عقد رعايتها لفريق ارسنال الانكليزي لكرة القدم مدة خمس سنوات على ان يستمر ملعب الفريق في حمل اسم "استاد الإمارات"
Banner

الصداقة والجيش في نهائي كأس الاتحاد لليد

   
بلغ فريقا الصداقة والجيش المباراة النهائية لبطولة كأس الاتحاد لكرة اليد (دورة الراحل محمود عاشور)، بتغلبهما على فريقي الشباب حارة صيدا وفوج إطفاء بيروت في الدور نصف النهائي، في قاعة الراحل حاتم عاشور الرياضية،  بحضور رئيس الاتحاد عبد الله عاشور ونائبه احمد درويش، والأمين العام جورج فرح والمقدم محمد فصاعي، على ان تقام المباراة النهائية في الخامسة من مساء الأحد، وتسبقها المباراة النهائية لفئة السيدات والتي تجمع بين الشباب مار الياس والصداقة الثالثة بعد الظهر، وهنا التفاصيل:
الصداقة × حارة صيدا
لم يكتب للمباراة التي جمع بين الصداقة والشباب حارة صيدا النهاية السعيدة بعد توقفها في الدقيقة 24 و55 ثانية من الشوط الأول اعتراضا من قبل لاعبي حارة صيدا على خلفية محاولة طرد الحكم محمد حيدر للاعب حسن غسان صقر لخشونته على نجم الصداقة عمر طرابلسي، وكانت النتيجة تشير إلى تقدم أصحاب الأرض (18 ـ 10).
وبعد أن طلبت إدارة الفريق الجنوبي الانسحاب من ارض الملعب، حصل إشكال بين بعض اللاعبين والجمهور مع الحكم وكادت الأمور أن تتطور لولا تدخل العقلاء وخصوصا رئيس نادي حارة صيدا حسن صالح، والأمين العام جورج فرح.
الجيش × فوج الإطفاء
حقق فريق الجيش فوزا كبيرا على فريق فوج إطفاء بيروت بطل لبنان (31 ـ 21)، الشوط الأول (18 ـ 12)، امام جمهور كبير من ابناء المؤسسة العسكرية غطى المدرجات على يسار المنصة الرئيسية أضفى على المباراة أجواء حماسية.
لم يكن غريبا أن يفوز فريق الجيش في المباراة نظرا لامكانياته البشرية التي تمثلت بوجود عدد كبير من اللاعبين الاحتياط وكان لمدربه زياد منصور العديد من الخيارات، بعكس مدرب فوج الإطفاء احمد الاجاتي الذي خاض المباراة بسبعة لاعبين فقط !!!.
قدم الفريقان أداء فنيا جيدا في الشوط الأول فتكافأت في البداية وتبادلا التسجيل حتى الدقيقة الثامنة، عندما بانت السيطرة للاعبي الجيش الذين لعبوا بروح عالية ونفدوا خطة مدربهم على أكمل وجهوحافظوا على تفوقهم الفني والبدني وتقدموا بسهولة (5 ـ 3)، و(9 ـ 5)، و(13 ـ 8)، و(15 ـ 10)، قبل أن ينهوا الشوط بفارق ستة أهداف (18 ـ 12).
وشهد الشوط الثاني انطلاقة قوية للاعبي الإطفاء الذين قلصوا الفارق إلى ثلاثة أهداف (17 ـ 20)، لكن سرعان ما انهاروا تحت وطأة الهجمات المكثفة التي قام بها لاعبو الجيش ابتداء من الدقيقة الـ11، عندما بانت السيطرة لهم وسجلوا من جميع الاتجاهات وكانوا جميعا نجوما فوق العادة واستحقوا الفوز وبلوغ النهائي.
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجيش محمود الحاج سليمان برصيد سبعة أهداف، وفي صفوف الإطفاء حسين توفيق شاهين برصيد ستة أهداف.
قاد المباراة محمد حيدر وقاسم مقشر، وحسن درويش (مسجلا)، وطلال حمود (ميقاتيا)، وراقبها الدولي حلمي شعيب.
This article is tagged in:
sadaka, leb army, handball
Banner