zakzaket 24-9-2015

   
* يطل رئيس مجلس الامناء السابق في نادي الحكمة المهندس زياد عبس في مقابلة صحافية في خلال ساعات، يوضح فيها الحقيقة الكاملة لما دار بينه وبين مطران بيروت للموارنة بولس مطر في خلال اللقاء الاخير بينهما حول النادي. وينتظر ان يرد عبس على كل ما قيل في الساعات الاخيرة حول الموضوع، ويضع النقاط على الحروف، ويدحض الكثير من الاكاذيب التي اطلقت!
* يبذل عدد من الرؤساء والمسؤولين السابقين في نادي الحكمة جهوداً لإقناع الاعضاء المتشبثين بالكراسي والمناصب الاستقالة رحمة بما تبقى من مقومات النادي، خصوصاً بعد تاكيد المطران مطر امام زائريه انه ممتعض من عدم تنفيذ الوعود والبروتوكول، وانه لم يطلب من احد البقاء في منصبه، وتأكيده على انه لو اراد إصدار اي طلب بخصوص النادي فيصدر عن المكتب الإعلامي للمطرانية مباشرة!
* يقال ان داعماً سابقاً لنادٍ عريق انتهى من وضع التصور لفريق الموسم المقبل المشارك في بطولة كرة السلة، كما حضّر عقود اللاعبين والمدرب تمهيداً لعرضها على اللجنة الإدارية للنادي لبتها والسير بها، وهي كما يقول مقربون منه ستجعل الفريق منافساً على لقب البطولة.
* يعقد صباح الأثنين 28 ايلول الجاري اجتماع في دارة روحية في بيروت يضم احد المهتمين بأمور نادٍ عانى المشاكل الإدارية والمالية والفنية في الموسم الماضي واحد المسؤولين السابقين فيه، موفداً من قبل احد الداعمين، ورجل دين كبير ومساعديه لوضع حد نهائي لما يحكى ويثار في الإعلام في الفترة الاخيرة، ولترتيب تصور جديد للنادي.
ويقال ان اتصالاً هاتفياً مطولاً حصل الاربعاء الماضي بين رجل الدين والداعم سابق لاحد النوادي استمر نحو 33 دقيقة كان موضوع النادي الأبرز فيه.
* بعد وعود عدة بدفع المتأخرات، نجح الرئيس السابق لنادي الحكمة نديم حكيم في دفع جزء من الديون المترتبة لبعض العاملين في النادي من لاعبين وفنيين وموظفين وحتى بدل إيجار ملعب عزير بشكل كامل، إلا ان العقدة الاكبر لا تزال في إصرار اللاعبين ايلي رستم وايلي اسطفان ورودريك عقل وباتريك بو عبود على نيل نسبة الـ 20 في المئة من عقودهم كانت "جمدت" في بداية الموسم الماضي على ان تدفع في نهايته!
* يقال ان المعارضة الراسنغاوية ستزداد وتتوسع وتتغعل خطواتها قريباً في النادي الابيض العريق، خصوصاً بعدما صار عدد افرادها أكثر من 300 شخص يجتمعون دورياً  ويعملون على تصويب العمل في الإدارة حالياً... ويقال انهم سيبدأون تحركاً مكثفاً ابتداء من الاسبوع المقبل، وسيظهرون في الإعلام وبينهم لاعبون دوليون سابقون وإداريون اعطوا النادي الكثير الكثير.
* يضحك مقربون من رجل اعمال بنى فريقاً منافساً حقق في ثلاثة أشهر نتائج عجزت الإدارة التي سلمها الفريق كاملاً يوم ابتعد بسبب الهجمة السياسية على االنادي، من تحقيقها في سنوات، من "الرعب" الذي يدب في نفوس بعض المستفيدين من اللجنة الحالية التي اعترفت بوضعهم على "لائحة الدفع الشهرية" ويقولون إذا عاد رجل الاعمال سيقلب هؤلاء البارودة من كتف إلى كتف و"يرجمون" الإدارة السابقة!
* يقول إداري كبير سابق في نادي الحكمة انه اكتشف ان عدد الذين يدّعون حب النادي اكثر بكثير من الذين يحبوه فعلاً، خصوصاً ان الذين سوقوا لفتح حساب مالي لتقديم المساعدات غائبون حتى عن الحكي على صفحة النادي على "الفايسبوك" فيما الذين صدقوا، نادمون على فتح الحساب، لأن ما دخل إلى الحساب حتى الأن لا يغطي تكاليف فتحه!
* يقال ان مقربون من رجل اعمال قرر الابتعاد عن النادي الذي سبق لأحد افراد عائلته ان عمل فيه، يلحون عليه لطلب قتح تحقيق مالي في المبالغ الكبيرة التي يقال انه دفعها في النادي في مقابل عدم تحقيق نتائج تذكر... توجت بإنسحابه من النادي، وذلك بعدما ايقن ان هناك اموراً غير شفافة حصلت، وان هناك هدراً بمئات الاف الدولارات ربما؟!
* يقول احد لاعبي نادٍ كبير انه يبحث عن فريق اخر ليرحل اليه في الموسم المقبل خصوصاً انه لم يعد يستطيع الاتفاق مع المدير الفني للفريق ومع لاعب اخر "محسوب" على المدرب، وانه ورفيق له يريدان الرحيل لكن بعد نيل كامل مستحقاتهما!
* التقى احد العاملين حالياً في نادٍ كبير مع احد اعضاء الجمعية العمومية للنادي، وكلاهما في خط معين داخل النادي، بالصدفة في احد المقاهي، فجلسا وتحادثا لنحو ساعة حيث خرجا بإنطباع ان الاحوال لا تبشر بالخير وان على ابناء النادي المخلصين ان يتحركوا لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.
* اثنت الفرق التي شاركت في دورة بيروت الدولية الاولى في كرة السلة للسيدات على كأس المهندس هشام جارودي على حسن الاستقبال والضيافة والتنظيم الذي رافق الدورة التي نظمها النادي الرياضي بيروت تحت إشراف نائب رئيس النادي تمام جارودي وبجهود كافة رفاقه الذين كانوا كخلية النحل طيلة ايام الدورة وقبلها.
* اثبت النادي الرياضي بيروت انه خير سفير لكرة السلة اللبنانية للسيدات كما للرجال بعد فوزه بلقب دورة بيروت الاولى امام فرق اوروبية عريقة، كما أثبت ان كرة السلة اللبنانية تبقى الوحيدة التي "تبيّض" وجه الرياضة اللبنانية رغم كل ما يحاول البعض الإيحاء به لاسباب مجهولة - معروفة!
* يحكى عن انتقالات واسعة في عالم لعبة الكرة الطائرة ستبدأ في الظهور الشهر المقبل خصوصاً بين فرق المقدمة التي بدأت الاتصالات لتحضير فرقها للموسم المقبل الذي يفترض ان يكون مشتعلاً كما الذي سبقه، خصوصاً ان هناك فرقاً ستحاول استعادة كأس البطولة من الشمال!
* بدأت المشاكل بين الاتحاد اللبناني لكرة القدم ونوادي الدرجة الاولى باكراً هذا العام، كما بدأ تقاذف المسؤوليات بين اعضاء الاتحاد حول امور الحكام باكراً، وهو الامر الذي يعد بموسم مشتعل على الصعيد الإداري فقط لان المستوى الفني للعبة بات في العناية الفائقة ونتائج المنتخبات اللبنانية في مختلف الفئات خير دليل على الانهيار الذي تعيشه اللعبة!
This article is tagged in:
volleyball, sagesse, racing, players, player, football, coaches, coach, club, basketball