BREAKING NEWS |  
المنتخب الصربي يتصدر المجموعة الخامسة برصيد 3 نقاط مقابل نقطة لكل من البرازيل وسويسرا ويحتل منتخب كوستاريكا المركز الاخير من دون اي نقطة     |    منتخب البرازيل يسقط في فخ التعادل الايجابي مع نظيره السويسري 1-1 ضمن الجولة الاولى للمجموعة الخامسة في نهائيات كأس العالم     |    المنتخب المكسيكي يفجر مفاجأة مدوية بفوزه على نظيره الالماني حامل اللقب بهدف دون رد سجله لوزانو في الجولة الاولى للمجموعة السادسة في كأس العالم     |    المنتخب الصربي يتغلب على نظيره الكوستاريكي 1-0 ضمن الجولة الاولى للمجموعة الخامسة في كأس العالم
Banner

لبنان بطل غرب آسيا في الركبي يونيون

April 20, 2015 at 13:06
   
أحرز منتخب لبنان للركبي يونيون كأس بطولة غرب آسيا بعد تغلبه في المباراة النهائية على نظيره الإيراني (28ـ8)، الشوط الأول (12ـ3)، على ملعب مجمع فؤاد شهاب في جونية بحضور جمهور كبير، تقدمه ممثل وزير الشباب والرياضة رئيس دائرة الرياضة في الوزارة محمد عويدات والقائم بأعمال السفارة الإيرانية في بيروت محمد صادق فضلا وقائد المركز العالي للرياضة العسكرية العميد جورج الهد ورئيس الاتحاد اللبناني للعبة عبد الله جمال والأعضاء.
وبعد انتهاء المباراة قام عويدات بتسليم كأس البطولة إلى قائد المنتخب اللبناني كريم جمال الذي حصل على كأس أفضل لاعب في البطولة، بتسجيله 98 نقطة.
وكان المنتخب الإيراني يمني النفس في تحقيق فوز سهل في المباراة النهائية نظرا لتقدمه على اللبناني في التصنيف الآسيوي، لكن اللبنانيين قدموا مباراة كبيرة في الدفاع والهجوم بقيادة الثلاثي كريم جمال (19 نقطة) وجاد هاشم (5) وتوماس صليبا (3)، من دون الانتقاص من بقية اللاعبين الذين لم يقصروا وساهموا في تحقيق الفوز والظفر باللقب.
واثبت الفوز أن اللعبة في لبنان بدأت تشق طريقها بنجاح في المحافل الآسيوية على أمل الاستمرار على السكة الصحيحة وتحقيق النتائج المرجوة في التصفيات المؤهلة لـ"أولمبياد ريو دجينيرو 2016".
وبعد المباراة شكر رئيس الاتحاد عبد الله جمال وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب حناوي لاهتمامه ولرعايته افتتاح وختام البطولة، وشكر كل من ساهم في إنجاح الحدث الآسيوي، وكل اللاعبين الذين لعبوا بروح جماعية مميزة كانت كفيلة لتحقيق النصر. واعتبر أن الفوز باللقب ساعدنا للارتقاع في التصنيف الآسيوي الجديد وشجعت الجمهور اللبناني لمتابعة اللعبة ومؤازرة المنتخب، وإحراز اللقب أعطى الاتحاد دافعا مضاعفا لمزيد من الاهتمام والمواكبة والإصرار على إنشاء اكاديميات للاعبين تحت 14 سنة، إلى تنظيم البطولات المدرسية والجامعية بالتعاون مع وزارة التربية والاتحاد الرياضي الجامعي.
Banner