We are experiencing some problems, try again in a few minutes. We apologize for any inconvenience.

8 لاعبين يتنافسون على جائزة افضل لاعب في الفوتسال

January 26, 2015 at 20:57
   
يتنافس 8 لاعبين على جائزة افضل لاعب في الدوري اللبناني لكرة القدم للصالات، التي استحدثتها لجنة الفوتسال في الاتحاد اللبناني هذا الموسم. وسيُعلن اسم اول الفائزين بهذه الجائزة يوم الثلاثاء على هامش المباراة الخامسة والاخيرة في سلسلة مباريات الدور النهائي التي ستجمع عند الساعة 17.00 بين بنك بيروت حامل اللقب وضيفه الميادين، على ملعب مجمع الرئيس اميل لحود الرياضي.
كذلك، سيشهد حفل التتويج منح جائزة "MVP" لأكثر اللاعبين قيمة في سلسلة النهائي تحت مسمّى "جائزة الراحل الياس القصيفي"، وذلك عبر تصويت للجنة مختصّة مؤلفة من 9 اشخاص بين اداريين وفنيين واعلاميين تابعوا المباريات الخمس عن كثب.
ويرتكز اختيار افضل لاعب في الدوري اللبناني لموسم 2014-2015، على اللاعبين الذين صنعوا الفارق بالنسبة الى فرقهم طوال الدوري المنتظم، ووصولاً الى المرحلة ما قبل الاخيرة من الادوار الاقصائية.
وحدّدت لجنة خاصة اسماء اللاعبين المرشحين الذين تمّ التصويت لهم عبر استمارات تضم اسماء اللاعبين الثمانية مع توزيع النقاط من المراكز الاول حتى الثامن، حيث يحرز اللقب اللاعب الذي يحصل على اعلى نسبة من النقاط في التصويت الموزّع على الشكل الآتي:
1- المدربون في فرق الدرجة الأولى: 30%
2- قائد كل فريق في الدرجة الأولى: 30%
3- لجنة الخبراء المؤلفة من السادة حسين ديب، دوري زخور، شربل كريّم، وفادي كالاجيان: 40%.
اما اللاعبون الثمانية الذين انحصرت المنافسة بينهم على هذه الجائزة في نسختها الاولى فكانوا من الفرق التي احتلت المراكز الاربعة الأولى في الدوري المنتظم، وهم:
-       علي طنيش "سيسي" (بنك بيروت): لم يكن بالامكان خوض بنك بيروت اي مباراة من دون علي طنيش. "سيسي" ظهر بمستوى تكتيكي رفيع حيث اوجد التوازن دائماً في الحالتين الدفاعية والهجومية.
-       أحمد خير الدين (بنك بيروت): رغم انه لم يتجاوز التاسعة عشرة من العمر، فان احمد خير الدين، وفي موسمه الثاني فقط في الدوري اللبناني، اظهر روح القيادة، اضافة الى امكاناته الفنية العالية.
-       حسن زيتون (الميادين): ظهر حسن زيتون في المباريات المهمة لفريقه الميادين لاعباً دور الحاسم، وخصوصاً في المواجهتين امام طرابلس الفيحاء ومباراة الذهاب في الدوري المنتظم امام الجيش اللبناني.
-       قاسم قوصان (الميادين): لعب قاسم قوصان دوراً اساسياً في بلوغ فريقه النهائي للمرة الأولى في تاريخه، اذ كان قائداً بكل ما للكلمة من معنى، ونادراً ما غاب عن المباريات طوال الدوري المنتظم.
-       محمد ابو زيد (الجيش اللبناني): قليلة هي المباريات التي لم يلمع خلالها محمد ابو زيد. بمهاراته العالية وسرعته في اختراق مناطق الخصوم، اراح كثيراً رفاقه وفتح امامهم المجال لمشاركته العملية التهديفية في مباريات عدة.
-       محمد قبيسي (الجيش اللبناني): ظهر محمد قبيسي وكأنه نصف قوة فريق الجيش اللبناني. هداف بالفطرة، بدا قادراً على اصابة المرمى من اي مكان، مستغلاً سرعة البديهة لديه وسرعته الفائقة في ردّة الفعل.
-       مروان زورا (طرابلس الفيحاء): واظب مروان زورا هذا الموسم على ممارسة هوايته المفضلة وهي تسجيل الاهداف بغزارة. كان اخطر هدافي بطولة لبنان واكثرهم وصولاً الى الشباك.
-       ادمون شحادة (طرابلس الفيحاء): كانت عودة ادمون شحادة الى الدوري اللبناني للفوتسال مكسباً للبطولة، اذ بفنياته العالية اضاف طعماً خاصاً الى اهداف فريق طرابلس الفيحاء، مساهماً بقوة في بلوغه مرحلة "الفاينال فور".