We are experiencing some problems, try again in a few minutes. We apologize for any inconvenience.

بنك بيروت –طرابلس والميادين- الجيش في الـ"فاينل 4"

January 9, 2015 at 16:24
   
ينطلق الدور نصف النهائي "فاينال 4" في الدوري اللبناني لكرة القدم للصالات يوم الاحد 11 كانون الثاني الجاري، حيث يلعب بنك بيروت مع ضيفه طرابلس الفيحاء، الساعة 17.00، على ملعب مجمع الرئيس اميل لحود الرياضي، بينما يلعب الميادين مع ضيفه الجيش اللبناني، الساعة 20.00، على ملعب السد.
ويُتوقع ان تبلغ المنافسة ذروتها بين الفرق الاربعة المتبقية في السباق الى اللقب، وخصوصاً ان هذه الفرق كانت قد احتلت المراكز الاربعة الاولى على لائحة الترتيب العام في ختام الدوري المنتظم، وقد اكدت احقيتها بالتواجد في المربع الذهبي في مرحلة "الفاينال 8"، التي لم تشهد خسارة اي منها.
المباراة الأولى التي ستفتتح هذا الدور لن تكون سهلة على الفريقين، اذ صحيح ان بنك بيروت يملك كل الامكانات التي تخوّله الاحتفاظ بلقبه في ظل وجود عددٍ من اللاعبين الدوليين اضافة الى لاعبَين اجنبيين في صفوفه، الا ان طرابلس الذي لم يضم اي عنصر اجنبي يملك لاعبين اصحاب مستوى مميز على الصعيد الفردي. من هنا ستكون المواجهة مثيرة للاهتمام بين نجوم بنك بيروت علي طنيش "سيسي" واحمد خير الدين وعلي الحمصي والبرازيلي رودولفو دا كوستا في حال ابلاله تماماً من الاصابة، وبين الثلاثي الهجومي القوي في الفريق الشمالي اي مروان زورا وكامل الياس وادمون شحادة.
وكان بنك بيروت قد تخطى القلمون بسهولة في "الفاينال 8" بفوزه عليه 10-0 و7-1 على التوالي، بينما تأهل طرابلس على حساب جامعة القديس يوسف بفوزين ايضاً بنتيجة 4-1 و3-1 توالياً.
والتقى الفريقان في مناسبتين هذا الموسم حيث فاز بنك بيروت 4-1 في المرحلة العاشرة ذهاباً، و6-2 في المرحلة الـ 21، قبل الاخيرة اياباً.
ومما لا شك فيه ان المواجهة الاخرى في "الفاينال فور" ستكون نارية لانها ستجمع بين فريقين تصارعا على المركز الثاني في الدوري المنتظم، والذي ذهب لمصلحة الميادين بفارقٍ بسيط عن الجيش.
ويدرك الميادين انه سيكون امام موقعة اصعب بكثير من تلك التي جمعته مع الجامعة الاميركية للعلوم والتكنولوجيا في الدور السابق، حيث وضع مجهوداً كبيراً للتأهل. لكن بالتأكيد يبقى الفريق البرتقالي من المرشحين الاقوياء للفوز باللقب بوجود لاعبين دوليين عديدين في صفوفه، امثال كريم ابو زيد وقاسم قوصان وحسن زيتون والحارس طارق طبوش. لكن هذا الامر يتوقف على تفاهمهم مع الاجنبيين الجديدين الليبي محمد رحومة والكولومبي أنجيلوت كارو الذي اظهر علوّ كعبه في اول مشاركتين له مع فريقه الجديد.
في المقابل، يتسلح الجيش بلاعبين اصحاب لياقة بدنية عالية وجرأة في مواجهة الخصوم والانطلاق الى الهجوم، وذلك بوجود الرباعي الدولي محمد قبيسي ومحمد الحاج ومحمد عثمان ومحمد ابو زيد، الذين يمكنهم خلق المشاكل لأي خط دفاع. لذا ورغم وجود العنصر الاجنبي في صفوف الميادين دونه في الجيش تبدو حظوظ الفريقين متساوية في بلوغ النهائي للمرة الاولى في تاريخهما.
وكان الميادين قد تأهل الى هذا الدور بفوزه على الجامعة الاميركية للعلوم والتكنولوجيا 3-0 و6-3 على التوالي، بينما بلغه الجيش بفوزين كبيرين على الشويفات 7-2 و9-1 توالياً.
وفي لقائيهما هذا الموسم، فاز الميادين 3-1 في المرحلة الـ 11، الاخيرة ذهاباً، والجيش 5-1، في المرحلة الـ 22، الاخيرة اياباً.
يذكر انه يتأهل الى النهائي الفائز بمباراتين من اصل ثلاثة.